بعد مباراة المغرب وموريتانيا..إعلاميون يدقون ‘‘ناقوس الخطر‘‘ ويوجهون العتاب لحاليلوزيتش

26 أكتوبر 2019 - 10:54

دق إعلاميون مغاربة، ‘‘ناقوس الخطر‘‘ مباشرة بعد مباراة المنتخب الوطني أمام نظيره من موريتانيا، في لقاء جمع الطرفين بمركب الأمير مولاي عبد الله بالرباط، مساء أمس الجمعة، لحساب الجولة الافتتاحية، من التصفيات المؤهلة إلى كأس الأمم الإفريقية، نسخة 2021.

جمال السطيفي، رئيس القسم الرياضي، بجريدة المساء، كتب مباشرة بعد نهاية مباراة‘‘ أسود الأطلس‘‘ ومنتخب موريتانيا، أن المنتخب المغربي بأداءه عاد إلى دائرة الشك.

وأضاف الإعلامي المغربي: ‘‘المنتخب الوطني يعود لدائرة الشك بتعادله بالرباط أمام منتخب موريتانيا في تصفيات أمم إفريقيا 2021..

أداء بدون فعالية ولاعبون تحت الضغط ومدرب تائه، ومستقبل فيه الكثير من علامات الاستفهام والحيرة‘‘.

أما سعيد بلفقير، الإعلامي بقناة ‘‘الدوري والكأس‘‘ القطرية، فقد وجه عتابا إلى المدرب وحيد حاليلوزيتش، باعتباره المسؤول الأول عن اختياراته، وفلسلسته الكروية التي أراد اتبعاها في تجربته مع ‘‘ أسود الأطلس‘‘ .

الإعلامي، وجه اللوم أيضا للمسؤولين عن جامعة الكرة قائلا : ‘‘ قدر لي أن أتابع مباراة منتخبنا المغربي، حتى لا أسميه الوطني، وأنا الذي لا أدعي فهم الكرة، رأيت أولادا يركضون خلف الكرة، يركلونها فتزيغ عنهم، يروضونها فتنآى بعيدا، يودعونها الشباك فتعافهم الأخيرة.

كيف ذلك، وهؤلاء هم أفضل من يركض ويركل ويروض ويفشل في الفوز!؟ كيف ذلك وهؤلاء هم من انفقنا عليهم أرقاما لا نعرف كتابتها من كثرة أصفارها؟

إنه العمى، يمتد من جيل لآخر، وهنا لا أقصد اللاعبين فهم مثلنا مدعوون لحفل بفداحة المأتم، بل أقصد مسؤولي الجامعة الذين أدمنوا حضور الجنائز ب"قفاطين" الفضيحة‘‘.

وخاطب بلفقير،  المسؤولين عن الكرة، بعد أن اصطدم بأداء شاحب للمجموعة، وفاعلية أمام الشباك غائبة، مردفا: ‘‘أيها المسؤولون هذا العمى يليق بكم، وهذا الخرس يليق بنا، لا تطردوا الرجل، قد يفوز في بورندي وإن تعادل أو خسر سيلقي اللوم على رونالدو لأنه ليس مغربيا‘‘.

في حين الصحفي والناقد السينمائي، توفيق الناديري،  كتب أيضا عبر حسابه الرسمي على الفايسبوك، تدوينة تنتقد تصريحات المدرب وحيد حاليلوزيتش، الذي قال في لقاءه الإعلامي بعد المباراة‘‘ لو كان لدي ميسي، لدعوته‘‘، في إشارة إلى غياب الهداف القناص عن المجموعة، وفشل الأسماء المدعوة في التسجيل، رغم المحاولات العديدة التي عرفتها القمة المغاربية، أمام موريتانيا.

وأردف الناديري، بأن حاليلوزيتش عليه التزام الصمت، بدلا من الخروج في كل مرة بتصريحات‘‘ مستفزة‘‘، مرة بخصوص اللاعبين المحليين، وأخرى عن أمين حاريث، اللاعب الذي تم إسقاط إسمه من القائمة، رغم أن توج قبل ايام بجائزة أفضل لاعب بالشهر، خلال منافسات الدوري الألماني.

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

رسميا.. عادل هلا يخلف بودريقة في رئاسة المكتب المديري للرجاء الرياضي

موكوينا: الوداد غير جاهز لمونديال الأندية.. وأثق في وعود الرئيس لإعادة النادي لمكانته

تحديد موعد انطلاق البطولة النسوية والسماح بـ4 أجنبيات وحث الأندية على عقد الجموع العامة