المنتخب المغربي يشد الرحال للجزائر .. عموتة وكتيبته جاهزون للقمة

16 يونيو 2020 - 01:38

شد المنتخب الوطني المغربي المحلي، صباح اليوم الخميس، الرحال صوب الجزائر، تأهبا لمباراة ذهاب الدور الفاصل والمؤهل إلى كأس إفريقيا للاعبين المحليين، أمام محاربي الصحراء، في مباراة ستقام بالبليدة، وتحديداً بملعب مصطفى تشاكر.

رجال المدرب الحسين عموتة، سيخوضون مساءً أول مران بالجزائر، على أن تتم برمجة حصة أخرى 24 ساعة على موعد المباراة، بالملعب الرسمي، المستضيف للقاء المغاربي.

وسيغيب رسمياً عن لقاء الجزائر، الثنائي محمود بنحليب من صفوف الرجاء البيضاوي، وأيوب الكعبي، لاعب الوداد، بعد أن حرمتهم الإصابة من التنقل والمشاركة مع المجموعة بلقاء هام، سيجرى شوطه الأول (90 دقيقة) بالجزائر، واللإياب سيكون بعد شهر تقريباً بالمغرب، وتحديدا بمركب محمد الخامس بالدارالبيضاء.

هذا، وكان عموتة قد قاد معسكراً قبل أسبوعين تقريباً إعدادي من مراكش، وضع خلاله أخر اللمسات على ترسانته البشرية، بإقامة مباراتين وديتين أمام النيجر (بأبواب مغلقة)، ثم أمام منتخب بوركينا فاسو، بملعب مراكش الكبير.

يشار إلى أن رفاق بدر بانون قد توج في 2018 بلقب كأس إفريقيا للمحليين، والتي استضافها المغرب بدلاً من كينيا، التي لم تفي بوعودها بإعداد منشات رياضية قادرة على استضافة المشاركين بالبطولة القارية.

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

أولمبياد باريس.. منع انفراد مدرب زامبيا باللاعبات خوفاً من اغتصابهن

الشباب السعودي يعلن رسميا ضم المهاجم عبد الزراق حمد الله

ما السبب وراء رفض مدن بلجيكية استضافة مباراة لمنتخب بلادها مع إسرائيل؟