“أزمة الملعب” تعود من جديد لأجواء البطولة الوطنية

16 يونيو 2020 - 01:43

علمت جريدة "العمق" من مصدر مطلع أن نادي سريع وادي زم سيعاني هذه السنة من أزمة غياب الملعب بسبب الإصلاحات التي سيخضع لها الملعب البلدي لمدينة وادي زم.

وأضاف مصدر الجريدة أن الإصلاحات ستدوم بين ثمانية أشهر وسنة من أجل تحسين الطاقة الاستيعابية للملعب وتأمين أماكن تواجد الجماهير ومداخل الملعب وتقديم الملعب في حلة جديدة.

وأوضح ذات المصدر أن النادي سيلجأ إلى ملعب الفوسفاط بخريبكة من أجل استقبال مبارياته في البطولة الوطنية ومنافسات كأس العرش بحكم أنه أقرب الملاعب إلى مدينة وادي زم.

وكان سريع وادي زم قد أنهى الموسم الماضي في المركز العاشر برصيد 37 نقطة، كما تمكن من حصد 27 نقطة بميدانه وأمام جماهيره و16 نقطة خارج الميدان.

يشار إلى أن أندية الدار البيضاء عاشت السنة الماضية على إيقاع أزمة بعدما تقرر إغلاق المركب الرياضي محمد الخامس لمدة طويلة من أجل إخضاعه للصيانة، كما عاشت مولودية وجدة أيضا نفس الوضع.

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

جماهير برشلونة تلجأ لـ”تيكو توك” لإرسال تبرعات للنادي لحسم الصفقات الجديدة

العطل التقني العالمي يعرقل العمليات المعلوماتية لأولمبياد باريس

نادي نهضة بركان يحدد موعد الجمع العام السنوي