الإثنين 23 سبتمبر 2019

الناصيري لـ "العمق" : حملة "إخوة لسنا أعداء” مبادرة مغربية مغربية (فيديو)

جاري تحميل النتائج...
# الفريق لعب النقاط
جاري تحميل النتائج...
av_timer
الأربعاء 11 سبتمبر 2019 - 09:30

قال سعيد الناصيري رئيس فريق الوداد الرياضي لكرة القدم، أن حملة الجماهير الرجاوية و الودادية الذي أطلقتها تحت شعار” إخوة لسنا أعداء”، حملة مغربية مغربية سوى كانت من طرف رجاوي أو ودادي أو رباطي أو من جماهير الفرق الأخرى أهم أننا كلنا مغاربة.

وأكد سعيد الناصيري في حوار حصري مع موقع "العمق الرياضي " سينشر لاحقاً، أن الكل يجب عليه بدل مجهود لان كرة القدم تبقى لعبة من أجل التسلية و التفاخر بين الجماهير  بالانتماء لفريق مهيكل ومنظم و بعدد الألقاب المحصل عليها نهاية كل موسم  في إطار الروح الرياضية.

وكانت الجماهير الرجاوية و الودادية قد أطلقت حملة تحت “شعار” إخوة لسنا أعداء”، و تهدف الى محاربة العنف داخل الشوارع و الملاعب خلال مباريات “الديربي” البيضاوي.

وأضافت في بلاغها ، أن على الجماهير أن تتوحد وتقول كفى من التعصب، لمجرد لونين وناديين لن يفرقا بين أمة واحدة إسلامية عربية ويجمعها الوطن.. و أن الرياضة في الأساس هي أخلاق، وأن لا فرق بين الرجاء والوداد فكلاهما فرق تمثل المغرب، والعبرة في ألوان الفريقين، الأحمر والأخضر، فلا مغرب بدون أحمر وأخضر.

و أوضحت في بلاغها على أن الشغب يؤدي الى حصد أرواح بريئة، ذنبها أنها تحب وتعشق كرة القدم، وهو ما يكلم قلوب الأمهات وهناك من يقبع في السجون، وهناك من يتعرض لعاهة مستديمة.