الأسود يتوافدون على المغرب تأهباً لمعسكر "كان 2019"
الخميس 20 يونيو 2019

الأسود يتوافدون على المغرب تأهباً لمعسكر "كان 2019"

account_circle
العمق الرياضي
av_timer
الخميس 30 مايو 2019 - 13:08

بدأ الدوليون المغاربة بحط الرحال في بلدهم الأهم، تأهباً للمشاركة في التجمع الإعدادي الذي يسبق مشاركتهم بالنسخة الـ 32 لنهائيات كأس أمم إفريقيا 2019، والتي ستقام في مصر بالفترة الممتدة ما بين 21 يونيو و19 يوليوز المقبلين.

 المحترفون الذين يشكلون اللبنة الأساسية لترسانة هيرفي رونار البشرية بـ "كان 2019"، اختار عدد منهم الاستفادة من عطلة قصيرة بالمغرب، قبل شد الرحال إلى المركز الوطني بالمعمورة، والذي يحتضن  معسكراً تدريبيا مغلقاً بداية من الثاني من يونيو وإلى غاية  18 منه، موعد السفر صوب أرض "الفراعنة".

فصيل فجر، المحترف بصفوف كان الفرنسي، التحق بالمغرب، مساء أمس الأربعاء، حيث نشر صورة تجمعه بولديه قبل السفر من المطار.

في حين يوسف النصيري، المحترف بصفوف ليغانيس الإسباني، فقد حل قبل أسبوع تقريباً بالعاصمة العلمية فاس، لقضاء أجواء رمضان بين العائلة، قبل تلبية نداء الوطن والمشاركة بالتجمع المقبل.

 ما الحارسين منير المحمدي، وياسين بونو، فبدورهما حالا مبكراً بالمغرب، حيث تابع الأخير مباراة فريقه السابق الوداد الرياضي من مدرجات ملعب الأمير مولاي عبد الله بالرباط، الجمعة الماضية، بذهاب نهائي مسابقة دوري أبطال إفريقيا.

 عبد الرزاق حمد الله، الاسم الجديد-القديم بقائمة هيرفي رونار لكأس أمم إفريقيا، بدوره وصل مبكراً إلى المغرب، واختار تمضية إجازة قصيرة في المدينة الحمراء مراكش، قبل اللحاق لأول مرة بتجمع يشرف عليه المدرب الفرنسي.

أما عن الثلاثي المحلي، كريم بعدي، والحارسين رضا التكناوتي وعبد العالي المحمدي، فسيكونون مطالبين بإنهاء المنافسات المحلية مع أنديتهم، قبل اللحاق بباقي اللاعبين.

وكان الناخب الوطني هيرفي رونار قد أعلن بداية الأسبوع الجاري عن قائمة تضم 27 لاعباً مدعواً للدخول لمعسكر سلا الإعدادي، في حين سيتم تقليص اللائحة إلى 23، على أقصى تقدير يوم 11 يونيو المقبل، حسب المدرب، بخروج 4 أسماء كروية رسمياً من المشاركين رسمياً بكأس أمم إفريقيا.