تارودانت تكرم روح “الأب جيكو” وتطلق اسمه على ملعبها

26 يوليو 2020 - 11:00

خلد شباب مدينة تارودانت، وفي درجة حرارة بلغت 48 درجة، ذكرى ابن مدينتهم، الراحل محمد بن الحسن التونسي العفاني، المعروف في الأوساط الرياضية خاصة البيضاوية بالأب جيكو، بجدارية كبيرة، تم رسمها بسور ملعب المدينة، الذي يحمل اسمه.

الجدارية تطلب رسمها عدة أيام، لفريق من شباب وشابات المدينة، واصلوا الساعات، في تحد لتخليد ذكرى الأب جيكو، ابن مدينتهم وحضيت الجدارية بإعجاب الساكنة، ومعها رواد الفضاء الأزرق، خاصة عشاق الوداد والرجاء، الذين يعرفون جيدا مسار الأب جيكو، في تأسيس الغريمين الوداد والرجاء البيضاوي، والكرة الوطنية بصفة عامة.

ولد الأب جيكو سنة 1900، من أصول أمازيغية، وبالضبط من بلدة ايسافن، القريبة من مدينة تارودانت،و أطلق عليه لقب “الأب جيكو” من طرف الصحافة الفرنسية، تشبيها بأحد اللاعبين الفرنسيين اسمه “جيكو” نظرا لتشابه طريقة اللعب واللمسات الفنية عند كلا اللاعبين.

قدم الرجل السوسي الكثير لكرة القدم الوطنية، هو من مؤسسي فريقي نادي الوداد الرياضي لكرة القدم، ثم نادي الرجاء الرياضي لكرة القدم.

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

إصابات وتخريب ممتلكات واعتقالات في أحداث شغب بعد مباراة اتحاد طنجة وبركان

مشاكل مالية عائلية تنذر بانهيار ثروة أيت منا ومخاوف من تضرر شباب المحمدية

نقل عميد اتحاد طنجة للعناية المركزة بعد إصابته في الرئة خلال مباراة فريقه ضد بركان