لماذا كان من المستحيل قانونياً أن يلعب ميسي مع برشلونة مجاناً ؟

09 أغسطس 2021 - 09:30

مع إعلان نادي برشلونة عن رحيل نجمه الأرجنتيني، ليونيل ميسي، بعد انتهاء عقده مع الفريق واستحالة تجديده بسبب معيقات اقتصادية يمر بها النادي الكاتالوني، تساءل عدد من المتابعين حول إمكانية لعب ليونيل ميسي مع الفريق مجانا أي بدون راتب، خاصة أنه ليس في حاجة ماسة لتلك الأموال نظرا للثروة الهائلة التي يمتلكها وللمداخيل التي يدرها من الإعلانات وحقوق الصور.

ووفقا للقانون الإسباني، فإنه كان من الاستحالة لميسي أن يلعب لبرشلونة دون مقابل، حيث إن قانون العمل في إسبانيا ينص على أن العقد المحدث لموظف قديم ينبغي ألا يقل فيه راتبه الجديد عن نسبة تقارب الـ50 في المائة من راتبه القديم، حيث يهدف هذا النص إلى تجنب ''التلاعب المالي''.

وقال ميسي في مؤتمره الصحفيّ الوداعي "عرضت تخفيض راتبي بنسبة 50 في المائة، لكنهم لم يطلبوا مني أي شيء آخر، والأخبار التي ذكرت أن النادي طلب تخفيضاً إضافياً بنسبة 30 في المائة كاذبة".

وذكرت صحيفة "فاينانشيال تايمز" أن أجر ميسي تضاعف ثلاث مرات في عهد رئيس برشلونة السابق جوسيب ماريا بارتوميو، حتى أنه حصل على أكثر من 555 مليون يورو بين عامي 2017 و2021، فيما أشارت إلى أن ديون النادي الحالية تبلغ نحو 1.2 مليار يورو.

كما كشف رئيس نادي برشلونة، جوان لابورتا، أن النادي الإسباني خسر 487 مليون يورو في موسم 2020-21 بسبب جائحة فيروس كورونا.

التقارير الواردة من الصحف الفرنسية تؤكد أن صاحب الـ34 عامًا، سينتقل لنادي باريس سان جيرمان وسيتقاضى سنويا 45 مليون يورو لمدة عامين، مع وجود خيار التمديد لعام ثالث.

وسيكون ميسي هكذا هو اللاعب الأعلى راتبا في العالم، متفوقًا على زميله القديم الجديد في النادي الفرنسي، نيمار، الذي يتقاضى 35 مليون يورو سنويًا.

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

المنتخب الوطني لأقل من 18 سنة يواجه إيطاليا

محمد عزيز ينهي مسار 11 سنة رفقة نهضة بركان برسالة مؤثرة

أوطلحة يهدي المغرب ذهبية.. هيمنة مغربية على نصف ماراثون الجزائر