حكيمي: معنوياتنا تحسنت بعد مجيء الركراكي.. وسنكون مفاجأة مونديال قطر

14 نوفمبر 2022 - 05:00

أكد الدولي المغربي أشرف حكيمي، ظهير باريس سان جيرمان الفرنسي، أن زملاءه في المنتخب المغربي تحسنوا معنويا منذ تغيير المدرب وتعيين، وليد الركراكي، ناخبا جديدا لأسود الأطلس، معبرا عن أمله في تقديم مونديال أفضل من النسخة السابقة بروسيا سنة 2018.

وقال حكيمي، في حوار مع قناة "الجزيرة"، إن "زملاءه في المنتخب يشعرون بطاقة مختلفة، وتحسن كبير من الناحية المعنوية، منذ تغيير المدرب، وتولي مواطنه الركراكي هذه المهمة"، مؤكدا جاهزية العناصر الوطنية بشكل جيد لتحقيق إنجازات كبيرة في الفترة المقبلة، كي نجعل، على حد قوله، الشعب المغربي فخورا وسعيدا بدورنا في المونديال".

وأضاف حكيمي: "أملنا أن نقوم بدور أفضل مما قدمناه في روسيا، وأن نكون المنتخب المفاجأة إذا أمكن"، معبرا عن سعادته الغامرة بتمثيل المنتخب المغربي في نهائيات كأس العالم المقامة في قطر للمرة الثانية تواليا.

وأوضح حكيمي: "المشاركة في كأس العالم حلم كل لاعب، وليس في متناول الجميع الحظ لخوض مبارياتها، أنا واحد من هؤلاء المحظوظين، في الحقيقة أنا سعيد بتمثيل بلادي للمرة الثانية في كأس العالم".

وفيما يتعلق بالجماهير المغربية التي ستشجع "أسود الأطلس"، علّق حكيمي: "هناك الكثير من المغاربة يعيشون في قطر، وهناك كثيرون أيضا سيشترون تذاكر الطائرة للسفر من المغرب إلى قطر، وهذا يجعلنا فخورين وسعداء للغاية، لأن كل الشعب المغربي يقف وراءنا وسيدعمنا، وهذا مهم للغاية بالنسبة لنا".

من جهة ثانية، شدد الدولي المغربي على أن دولة قطر ستنظم نسخة عظيمة ومميزة لكأس العالم، معتبرا أن "كل شيء فيها وصل إلى درجة الكمال"، مضيفا: "أعتقد أنه سيكون مونديالا عظيما، حيث عمل كثيرون على أن يكون كل شيء جاهزا وعلى أقصى درجة من الكمال".

وأضاف: "أتينا إلى قطر العام الماضي، وقمنا بزيارة بعض الملاعب، لقد قاموا بوضع أجهزة تكييف ضخمة فيها. هناك القليل من الملاعب في العالم التي تملك مثل هذه التجهيزات، وأعتقد أن هذه المرة ستكون ميزة بالنسبة لنا، لأنهم سيجعلوننا نشعر بالراحة الكاملة".

وعدّد حكيمي مزايا تنظيم قطر لكأس العالم للمرة الأولى في المنطقة العربية، وقال إن "إقامة المونديال في بلد عربي يجعلني أشعر بسعادة وفخر عظيمين، لأن هذا يمكّن الناس في العالم من أن يتعرفوا على ثقافتنا، وأن يعرفوا شيئا عن هويتنا".

ودافع حكيمي، ذو الـ24 عاما، عن قميص المنتخب المغربي في 53 مباراة دولية، نجح من خلالها في تسجيل 8 أهداف، حيث خاض أول مباراة دولية له يوم 11 أكتوبر 2016، تحت قيادة المدرب الفرنسي هيرفي رينارد.

وودّع حكيمي فريقه الباريسي مؤقتا، بطريقة مثالية، من أجل الانضمام للمنتخب، بعدما سجل أمس الأحد هدفا من أصل خمسة، انتصر فيها فريقه على ضيفه أوكسير، في الجولة الـ16 من الدوري الفرنسي.

وأوقعت قرعة كأس العالم قطر 2022 المنتخب المغربي في المجموعة السادسة إلى جانب كل من بلجيكا وكرواتيا وكندا، على أن يفتتح مواجهاته بلقاء نظيره الكرواتي على استاد البيت يوم الأربعاء 23 نونبر بداية من الساعة 11h صباحا.

وسيواجه أسود الأطلس المنتخب البلجيكي في الجولة الثانية على ملعب الثمامة بداية من الساعة الثانية ظهرا، على أن يختتم مباريات المجموعة بمواجهة كندا يوم الخميس فاتح دجنبر على ملعب الثمامة أيضا بداية من الساعة الرابعة عصرا.

وتنتظر المنتخب المغربي مباراة ودية استعدادية أمام المنتخب الجورجي، الخميس المقبل بداية من الساعة الخامسة مساء، بالإمارات العربية المتحدة، كآخر “بروفة” قبل المواجهة الأولى للأسود أمام كرواتيا لحساب الجولة الأولى من مونديال قطر 2022.

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

أزمة جديدة بيورو 2024.. البعوض يهاجم مقر إقامة المنتخب الألماني

خاص.. خطوات تفصل بنحليب عن الانضمام لنهضة بركان

محمد بنمسعود مدربا جديدا لأولمبيك خريبكة