المنتخب الإيفواري يضمن قرابة 7 ملايير سنتيم بعد التتويج بلقبه الإفريقي الثالث

12 فبراير 2024 - 08:00

ضمن المنتخب الإيفواري الحصول على 7 ملايير دولار (قرابة 7 ملايير سنتيم) عقب التتويج بنهائيات كأس أمم إفريقيا في نسختها 34 على حساب نيجيريا، مساء الأحد، على أرضية ملعب الحسن واتارا بمدينة أبيدجان الإيفوارية.

وبينما يحصل المنتخب الإيفواري على 7 ملايين دولار، فإن الوصيف، المنتخب النيجيري، سيحصل على 4 ملايين دولار، علما أن الاتحاد الإفريقي لكرة القدم قرر رفع الجوائز المالية المخصصة للمنتخبات المشاركة في هذه النهائيات القارية بنحو 40 في المائة.

وخرج الفريقان الخاسران في الدور نصف النهائي بـ2.5 مليونا، ومليون و300 ألف دولار لكل منتخب تأهل إلى دور الثمانية، بينما حصلت المنتخبات التي ودعت من الدور ثمن النهائي على نحو 900 ألف دولار، بما فيها المنتخب الوطني المغربي الذي ودع من هذا الدور على يد المنتخب الجنوب إفريقي.

ويحصل المنتخبان المودعان من دور المجموعات ضمن المركز الثالث على  700 ألف دولار، فيما يحصل المنتخبات المودعة من دور المجموعات ضمن المركز الرابع على 500 ألف دولار.

وقال رئيس "الكاف" باتريس موتسيبي: "حقق الاتحاد الأفريقي لكرة القدم تقدما كبيرا خلال العامين الماضيين في زيادة الجوائز المالية لكأس الأمم وجميع مسابقاتها الكبرى الأخرى".

وأضاف "زدنا الجائزة المالية للفائز بالكأس. واثق من أن جزءا من أموال الجائزة سيساهم في تطوير كرة القدم وسيفيد أيضا جميع أصحاب المصلحة في اللعبة، فضلاً عن مساعدة الاتحادات الأعضاء لدينا في إدارتها"

وتوج منتخب ساحل العاج بكأس أمم إفريقيا للمرة الثالثة في تاريخه بعد تغلبه على نظيره النيجيري بهدفين لهدف واحد، في المباراة التي جمعت الطرفين على أرضية ملعب الحسن واتارا الأولمبي بمدينة أبيدجان الإيفوارية.

وعاد المنتخب الإيفواري من "تحت الأنقاض" في هذه البطولة حيث كان قاب قوسين أو أدني من مغادرة المنافسة، قبل أن يعود من بعيد ويتوج بكأس إفريقيا للمرة الثالثة في تاريخه بعد نسختي 1992 و2015.

ودخل المنتخبان اللذان سبق وأن التقيا في دور المجموعات وانتهت بهدف لصفر لصالح نيجيريا، وسبق لمنتخب كوت ديفوار التتويج بلقبين في نسختي 1992 و2015، بينما توجت نيجيريا بثلاث ألقاب بنسخ 1980 و1994 و2013.

وبتأهله إلى المباراة النهائية، يكون منتخب كوت ديفوار قد كسر “اللعنة” التي طالما طاردت الدول المستضيفة للبطولة القارية منذ “كان 2006″، إذ نجح حينها منتخب مصر في التأهل إلى الدور النهائي والظفر باللقب.

وكان المنتخب الإيفواري قد تأهل للمباراة النهائية لأمم أفريقيا للمرة الخامسة في تاريخه، بعد فوزه على منتخب الكونغو الديمقراطية فى نصف النهائي بهدف نظيف، فيما وصل المنتخب النيجيري للمباراة النهائية للمرة الثامنة في تاريخه، بعد فوزه على نظيره جنوب أفريقيا بركلات الترجيح، بعد التعادل الإيجابي خلال الوقتين الأصلي والإضافي.

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

ميسي ينافس هالاند ودجوكوفيتش على جائزة لوريوس لأفضل رياضي في العالم

تناقض بين عموتة ومساعده.. الإدريسي: رحيلنا عن الأردن كذبة.. ولن ينضم أحدنا لطاقم الركراكي

الجيش الملكي ينعي المشجع العسكري ضحية حادثة السير بعد مباراة توراكة