الشراط في حوار مع “العمق” : ظروف المنتخب جيدة للفوز ونحترم اختيارات رونار

16 يونيو 2020 - 01:44

على هامش بطولة كأس أمم أفريقيا لكرة القدم المقامة حاليا في مصر، حاورت جريدة "العمق" المعلق الرياضي المغربي الشهير عبد الحق الشراط، الذي تحدث عن حظوظ المغرب في التتويج باللقب القاري وانتقادات الجماهير المغربية لعدم الاعتماد على عناصر من البطولة الوطنية في تشكيلة المنتخب..

كيف ترى حظوظ المغرب في مجموعته بكأس أمم إفريقيا؟

شخصيا أرى أن كل المنتخبات المشاركة جاءت إلى مصر بطموحات كبيرة ومتباينة وعلى الرغم من تواجد منتخبات قوية لكن هناك بالمقابل منتخبات تشتغل في الظل تلعب دور حصان طروادة وهو ما حدث مع الناخب الوطني هيرفي رونار رفقة منتخب زامبيا الذي دخل البطولة بتشكيلة شابة لكن استطاع تحقيق اللقب.

وأنا أرى أن رونار هيأ توليفة منسجمة والتي نتمنى أن تستطيع التتويج باللقب الإفريقي بالرغم من أن النتائج ظلت تعاكسنا منذ مدة كما حدث في مونديال روسيا بحيث قدمنا عروض بطولية وأوقفنا زحف المنتخب الإسباني كما شاهد كل المتابعين وكنا نستحق التأهل للدور الثاني لكن كما قلت لعنة النتائج بالإضافة إلى الدهشة أمام المنتخب الإيراني أثرا علينا.

ثم إننا نتوق كإعلامين ومتفرجين ومسؤولين للقب قاري ثاني طال أمده عن خزينة المنتخب المغربي وأعتقد أن كل الظروف مهيئة للمنتخب المغربي من أجل تحقيق نتائج إيجابية على اعتبار أن الأمور مريحة جدا داخل المنتخب لوجيستيكيا وماديا وتقنيا دون إغفال الانضباط الكبير داخل المجموعة.

تحدث الجماهير المغربية عن غياب العناصر الممارسة داخل البطولة الوطنية، هل في نظرك من المعقول استمرار هذا النقاش ونحن مقبلون على مباريات حاسمة ؟

صحيح هناك بعض اللاعبين المتألقين داخل البطولة الوطنية على قلتهم ولكنني لن أتدخل في اختصاصات المدرب باعتباره شخص محترف له شروطه ومعاييره الخاصة وله اختياراته، ولا أعتقد أن أي مدرب عاقل سيترك لاعب ممكن أن يقدم له الإضافة دون أن يستدعيه.

المدرب قام باختياراته التي ستظهر على أرضية الملعب ومن هذا المنبر أدعو اللاعبين المغاربة الغائبين عن هذه الدورة إلى مواصلة العمل والإشارة هناك لاعبون محترفون بالخارج لم يستدعيهم رونار ، ثم هناك ضغط سقف 23 لاعب ورونار أتى باللاعبين الذين سينسجمون مع اختياراته التكتيكية.

ما تعليقك على حفل افتتاح النسخة يوم أمس؟

صراحة كان حفلا من المستوى العالي وأعطى صورة مضيئة على الشعب المصري الشقيق والحضارة المصرية العريقة ، ثم إن مصر معتادة على تنظيم تظاهرات رياضية كبرى ككأس العالم للشباب سنة 2009 وبالتالي فإن مصر كانت في الموعد وهذا النجاح مؤشر على نجاح البطولة.

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

الزوات يعلن دعمه لآيت منا ويدعو للتصويت العلني لفضح أصحاب “رجل هنا ورجل لهيه”

“هروب بودريقة”.. الغلوسي يطالب بتصحيح “أخطاء قانونية” سمحت بإفلاته من العقا

المنتخب الأولمبي يسافر الأحد لمدينة سانت إتيان تمهيداً لملاقاة الأرجنتين