يوفنتوس لا يمانع في استعادة بنعطية بعد رحيل أليغري

16 يونيو 2020 - 01:45

يبدو أن نادي يوفنتوس الإيطالي لا يمانع في استعادة خدمات مدافعه المغربي، مهدي بنعطية، الذي اختار قبل 6 أشهر تقريباً مغادرة منافسات "الكالتشيو"، والتوقيع بكشوفات نادي الدحيل القطري، في أبرز انتقالات الميركاتو الشتوي المنصرم.

تقارير إعلامية إيطالية من بينها صحيفة "لاستامبا"، قالت إن بنعطية مطلوب بقوة باليوفنتوس، بعد أن كان رحيله عن الفريق بسبب علاقته السيئة مع المدرب ماسيمليانو أليغري، الذي فضل الإبقاء عليه بدكة البدلاء، والاعتماد على مدافعين آخرين.

المصدر أشار إلى أن انفصلا صمام أمان الأسود عن الدحيل يبقى صعباً بالفترة الحالية، إلا أن القرار الأخير يبقى لبنعطية باستعادة مكانته أوروبيا، أو مواصلة المغامرة الخليجية مع الدحيل، الذي قدم له عقداً "مغريا" وصل إلى 8 ملايين أورو مع حوافز ومتغيرات، كما التزمت أيضاً إدارة الدحيل، بتمويل تكوينه بعد فترة اعتزاله، لنيل شهادات التدريب من بريطانيا، على أن يشتغل بعدها لسنتين في أكاديمية أسباير بقطر.

ويتواجد حاليا بنعطية في معسكر الأسود المغلق، والذي يستضيفه المركز الوطني بالمعمورة، تأهبا للمشاركة بالنسخة الـ 32 لنهائيات كأس أمم إفريقيا، والتي ستقام في مصر بالفترة الممتدة من 21 يونيو الجاري وإلى غاية 19 يوليوز، وسط حضور 24 منتخباً لأول مرة في تاريخ البطولة الكروية القارية.

هذا وسبق لبنعطية أن وضح الأسباب التي دفعته إلى مغادرة يوفنتوس، رغم محاولات اللاعبين التأثير على قراره وأيضا الإدارة التي تربطها علاقة جيدة بالدولي المغربي، مشدداً على أنه لا يستطيع الاشتغال مع مدرب لم يكن واضحاً معه، في بداية الموسم بخصوص رسميته.

وكان الدحيل القطري قد ظفر بصفقة مهدي بنعطية بعقد يمتد لـ 3 مواسم، شريطة حصول فريق يوفنتوس على 8 ملايين أورو، مع مليوني أورو متغيرات، تتعلق بمشاركات بنعطية والألقاب التي قد يحققها مع المجموعة بالفترة المقبلة، في حين حصل بنعطية على راتب سنوي خالص محدد في 5 ملايين أورو، مع إعفاءه من أداء الضرائب.

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

أولمبياد باريس.. منع انفراد مدرب زامبيا باللاعبات خوفاً من اغتصابهن

الشباب السعودي يعلن رسميا ضم المهاجم عبد الزراق حمد الله

ما السبب وراء رفض مدن بلجيكية استضافة مباراة لمنتخب بلادها مع إسرائيل؟