وزارة الشباب والرياضة تعجز عن حسم مصير جامعة البادمنتون

02 سبتمبر 2020 - 02:00

عجزت وزارة الثقافة والشباب والرياضة عن الحسم في مصير الجامعة الملكية المغربية لرياضة الريشة الطائرة "بادمنتون" رغم مرور أكثر من شهرين على الإعذار الذي صدر بتاريخ 24 يونيو الماضي.

وزارة الثقافة والشباب والرياضة قالت في وثيقة الإعذار الذي اطلعت العمق الرياضي على مضامينه÷ "تفعيلا للمادة 31 من القانون رقم 30.09 المتعلق بالتربية البدنية والرياضة: أعذركم بتصحيح الوضعية تبعا للمعطيات المسطرة أعلاه داخل اجل 21 يوما من تاريخ توصلكم بهذا الإعذار تحث طائلة تطبيق هذه الوزارة لما يخوله لها القانون رقم 30.09.

وأرجعت الوزارة سبب إصدار الإعذار إلى تصاعد حجم الخلافات بين مكونات الجامعة الملكية المغربية للبادمنتون ومجموعة من الجمعيات الرياضية، وبناء على نتائج الإفتحاص النهائي السلبي للجامعة على مستوى الحاكمة الإدارية والمالية والتقنية.

وأضافت الوزارة في وثيقة الإعذار أنه يأتي في ظل عدم ابداء أي استعداد من الإصلاح الوضع رغم التبليغ بالتقرير منذ مدة، ونظرا لكثرة النزاعات والدعاوى القضائية ضد الجامعة، وبناء على الوضعية الحالية للجامعة التي تتنافى مع أهداف ومقتضيات القانون 30.09، وعدم توفر الوزارة على ما يفيد بتجاوز الإختلالات.

مصدر مطلع أكد لجريدة "العمق الرياضي"، أن الاتحاد الدولي يتأهب لإصدار قرار قد يصل إلى تجميد أنشطة رياضة البادمنتون المغربي بسبب نزاع الرئاسة الذي عمر طويلا ونقلت تفاصيله إلى القضاء وتم الحسم فيه لصالح مروان بيشي رئيسا للجامعة المذكورة.

جريدة "العمق الرياضي" اطلعت على الأحكام القضائية التي أصدرتها محكمة الاستئناف الإدارية بالرباط سنة 2018، والقضاء المستعجل بالمحكمة الإدارية بالرباط سنة 2019، والمحكمة الابتدائية بمدينة الدار البيضاء بتاريخ 17 دجنبر 2019، والتي جاء منطوق حكمها طبقا للفصول 1-18-32-50-124 من قانون المسطرة المدنية.

وجاء منطوق الحكم الذي تتوفر الجريدة على نسخة منه، بالحكم على عمر بيلالي بإيقاف جميع أنشطته الرياضية والترويجية كرئيس للجامعة الملكية المغربية للبادمنتون وبإفراغ المقر الاجتماعي والإداري الكائن بالمركز الرياضي محمد الخامس باب 10 بمدينة الدار البيضاء لفائدة المكتب المديري الذي يترأسه مروان بيشي.

وتضمن الحكم تسليم جميع الوثائق والمستندات التي تخص الجامعة الملكية المغربية للبادمنتون للرئيس المنتخب مروان بيشي وبتحميله الصائر مع رفض الطلب المضاد.

وحسب ما أكده مصدر الجريدة فقد لجأ البلالي إلى محكمة التحكيم الرياضي باللجنة الأولمبية المختصة في فض النزاعات بدل الجموع العامة التي هي موضوع نزاع رئاسة جامعة البادمنتون والتي تندرج ضمن اختصاصات المحكمة الابتدائية.

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

إطلاق رحلات جديدة بـ5 آلاف درهم لتشجيع الأسود في ربع نهائي المونديال

الركراكي.. حُرم من كأس العالم لاعباً ليصنع التاريخ مدرباً

من هو عز الدين أوناحي الذي انتزع إعجاب لويس إنريكي ؟