الشرطة الإسبانية تعتقل الرئيس السابق لبرشلونة بارتوميو وتقتحم مكاتب “الكامب نو”

01 مارس 2021 - 12:30

ألقت الشرطة الإسبانية صباح اليوم الإثنين، القبض على رئيس نادى برشلونة السابق جوسيب ماريا بارتوميو، وعدد من الإداريين  بتهمة غسيل الأموال وتشويه صورة اللاعبين، وداهمت مقر النادى فى الساعات المبكرة من صباح اليوم.

وأفادت إذاعة "كادينا سير" و"راديو كتالونيا"، أن الشرطة الإسبانية ألقت القبض على بارتوميو وأوسكار جراو الرئيس التنفيذى لنادى برشلونة ورومان جوميز رئيس الخدمات القانونية في النادي، على خلفية تورط الرئيس السابق في القضية الشهيرة إعلامياً بـ«قضية مواقع التواصل الاجتماعي»، التي اتهم فيها بإنشاء العديد من صفحات التواصل الاجتماعى الوهمية لمهاجمة نجوم الفريق الكتالونى.

وقامت الشرطة الإسبانية صباح اليوم، بحملة تفتيش في ملعب الكامب نو، بحثا عن المزيد من الوثائق المرتبطة بالقضية الخاصة بالحسابات المفبركة للتشهير ببعض الأشخاص، ومنهم ليونيل ميسي قائد الفريق.

وكانت إذاعة "كادينا سير" الإسبانية، اتهمت جوسيب ماريا بارتوميو، رئيس برشلونة، بالتعاقد مع شركة "I3 Ventures"، من أجل توجيه الرأي العام عبر صفحات التواصل الاجتماعي وتلميع صورته، وتشويه صور بعض اللاعبين، مثل ليونيل ميسي وجيرارد بيكيه وتشافي هيرنانديز وبيب جوارديولا.

وعلى خلفية هذه القضية، كان ستة أعضاء من مجلس إدارة النادي قد تقدموا باستقالتهم حينها، بينما نفى بارتوميو علاقته بالأمر، قبل أن يخضع لجلسة استماع في شهر يوليو الماضي، حيث تمت براءته حينها، قبل أن يتم اعتقاله مرة أخرى اليوم بعد ظهور وثائق جديدة.

يشار إلى أن جوسيب ماريا بارتوميو قدم استقالته في أكتوبر الماضي، بعد حملة جمع التوقيعات التي قادها مرشحوا الرئاسة، حيث ستقام الانتخابات الرئاسة في السابع من الشهر الحالي، ويتنافس كل من خوان لابورتا وفيكتور فونت وفريتشيا، للفوز بالرئاسة.

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

السكتيوي مدربا للمنتخب الأولمبي خلفا للشرعي

مانشستر يونايتد يحسم مصير سفيان أمرابط عقب انتهاء إعارته

أيوب الكعبي يتصدر قائمة هدافي الدوري اليوناني