جامعة الكرة تتجه لإحداث تغييرات على مدربي المنتخبات الوطنية

15 أبريل 2021 - 05:00

تتجه الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، إلى إحداث مجموعة من التغييرات على مستوى مدربي المنتخبات الوطنية، بمختلف فئاتها.

ويأتي هذا القرار بعد النتائج المتواضعة التي أبانت عنها الفئات السنية للمنتخبات الوطنية في مختلف الاستحقاقات التي شاركت فيها في الفترة الأخيرة، إضافة لعدم رضا فوزي لقجع رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة لقدم ولجنة المنتخبات، على طريقة عملها.

ومن المنتظر أن يعين لقجع، الحسين عموتة الإشراف على المنتخب الأولمبي إلى جانب المنتخب المغربي للاعبين المحليين، الذي أبان على مستويات كبيرة توجها بالفوز بكاس أمم إفريقيا للمحليين الذي أقيم يناير الماضي بالكاميرون.

كما يرتقب أن يعين فتحي جمال مشرفا عاما على باقي الفئات السنية، بهدف تحسين طريق عملها والعمل على تطويرها، خاصة أن الإطار الوطني فتحي جمال مختص إلى حد ما في هذه النقطة، وسبق له العمل في مجموعة من الفئات السنية للأندية الوطنية.

كما ينوى فوزري لقجع، حسب مصادر متطابقة، إحداث مجموعة من التغييرات على رأس المنتخبات الوطنية بمختلف فئاتها السنية، بعد سلسلة إقالات شملت مدربين ومساعدين بمختلف فئات المنتخب.

وكان لقجع عبر عن غضبه من طريقة عمل المنتخبات الوطنية، وذلك خلال اجتماع تقني عقده في يناير الماضي، مع مدربي والأطر التقنية للمنتخبات الوطنية لفئات أقل من 15، 17 و20 سنة.

ودعا رئيس الجامعة في الاجتماع ذاته، إلى ضرورة توحيد الرؤى والاشتغال بشكل مشترك بين مختلف طواقم الفئات السنية، عوض أن ينغلق كل طاقم تقني على نفسه، وزاد قائلا: '' من يرى في نفسه القدرة على الاشتغال وفق منظور العمل المتواصل المشترك داخل فئات المنتخبات الوطنية فليواصل، ومن يرى خلاف ذلك فإن رحيله مسألة وقت فقط''.

كما أكد لقجع أن حمل القميص الوطني شرف للجميع، داعيا لعد البحث عن مبررات عند الفشل والإخفاق وتحمل مسؤولية النتائج المتحصل عليها، مؤكدا على ضرورة نهج مبدأ المحاسبة وعدم التساهل مع المقصرين في ذلك.

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

رسميا.. عادل هلا يخلف بودريقة في رئاسة المكتب المديري للرجاء الرياضي

موكوينا: الوداد غير جاهز لمونديال الأندية.. وأثق في وعود الرئيس لإعادة النادي لمكانته

تحديد موعد انطلاق البطولة النسوية والسماح بـ4 أجنبيات وحث الأندية على عقد الجموع العامة