إنفانتينو يتحدث بحكمة عن أزمة دوري السوبر ليغ الأوروبي

09 مايو 2021 - 05:00

أعلن رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم، السويسري جاني إنفانتينو، بأنه ضد إنزال عقوبات بحق الأندية التي حاولت إطلاق مشروع الدوري السوبر الأوروبي، مفضلاً "الحوار" من أجل إجراء الإصلاحات في كرة القدم.

وأكد إنفانتينو، في حوار له، بأن مسؤوليتيه هي الدفاع عن كل ما يتعلق بكرة القدم، وهذا يشمل الأندية والدوريات والاتحاد سواء كانت صغيرة أو متوسطة أو كبيرة.

وقال إن بعض الأفعال يمكن أن تؤدي إلى عواقب ويتعين على الجميع تحمل المسؤولية"، معتبراً أنه "من غير المقبول" إنشاء بطولة جديدة خارج إطار المؤسسات الموجودة.

وعبر رئيس "الفيفا" عن رغبته في تجميع جميع الأطراف معًا وأن يكون قادرًا على إجراء حوار بناء وبالتالي إيجاد حلول أفضل للجميع، مشيرا إلى أن الحل السلمي هو دائما أفضل من الصراع.

وأوضح المتحدث ذاته أنه بمعاقبة الأندية المخالفة، فذلك يعاقب أيضا اللاعبين، المدربين وأنصار هذا النادي الذين لا علاقة لهم، على حد قوله، بما حصل، مطالبا بإجراء إصلاحات على كرة القدم لا سيما في ما يتعلق بسوق انتقالات اللاعبين من خلال تخفيض أجور مديري اعمال اللاعبين.

وكان الاتحاد الأوروبي لكرة القدم صادق على العقوبات الصادرة بشأن الأندية التي سعت لتشكيل دوري السوبر الأوروبي قبل انسحابها الذي أدى انهيار المشروع.

وأوضح يويفا أنّه يحتفظ بحقوقه بشأن الأندية التي لم تنسحب من المشروع وهي ريال مدريد وبرشلونة من إسبانيا ويوفنتوس من إيطاليا، مشدداً على إجراءات تأديبية ستتخذ بحق الأندية الثلاثة بسبب استمرارها في المشروع.

وشكل 12 نادياً أوروبياً دوري السوبر الأوروبي قبل انسحاب تسعة أندية من المشروع، الأمر الذي أدى إلى إلغاء إطلاقه، وهو ما دفع الاتحاد الأوروبي لكرة القدم لإصدار عقوبات متفاوتة بحق الأندية المشاركة.

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

إنريكي أجبر لاعبيه على تنفيذ 1000 ركلة جزاء قبل المونديال

من خارج ملعب المدينة التعليمية.. الجماهير الإسبانية تتوقع هزم المغرب والتأهل لدور الربع

بكامل عناصرها.. إنريكي يكشف التشكيلة الأساسية لإسبانيا أمام المغرب