إغلاق الجزائر للمجال الجوي أمام المغرب يهدد مواجهة الجيش الملكي وشبيبة القبائل

23 سبتمبر 2021 - 11:00

ما إن أعلنت السلطات الجزائرية عن قرارها بإغلاق مجالها الجوي أمام الطائرات المغربية المدنية والعسكرية، حتى بدأت جماهير الجيش الملكي تتساءل عن مصير مواجهة فريقها أمام شبيبة القبائل الجزائري لحساب الدور التمهيدي الثاني المؤهل لمجموعات مسابقة كأس الاتحاد الإفريقي.

وباتت مواجهة الفريقين الجزائري والمغربي مهددة بالتأجيل، حيث ستواجه إقامة المباراة في موعدها صعوبات كبيرة بسبب عدم إمكانية سفر الفريقين بين البلدين، في وقت أشارت فيه صحيفة "النهار" الجزائرية إلى أن الأيام المقبلة ستشهد تطورات مثيرة وسط مناقشات بسفر أي من الفريقين عبر أوروبا، خاصة في ظل صعوبة السفر البري.

كما عبر أنصار للفريق العسكري عن خيبة أملهم من قرار الإغلاق، لأن ذلك سيحرمهم من حضور مواجهة الإياب في الجزائر، على أعتبار أن هذه الأخيرة فتحت أبواب ملاعبها أمام نسبة محددة من الجماهير في بطولتها المحلية ومباريات أنديتها في المسابقة القارية.

فيما توقعت نسبة أخرى من الجماهير استثناء رحلة الفريق العسكري إلى الجزائر، على اعتبار أن الاتحاد الدولي لكرة القدم يعاقب الدول التي تقحم القرارات السياسية للتأثير على الأنشطة الرياضية.

وقررت الجزائر، الأربعاء، إغلاق مجالها الجوي "فورا" أمام جميع الطائرات المدنية والعسكرية المغربية. وجاء في بيان للرئاسة الجزائرية أن "المجلس الأعلى للأمن قرر الغلق الفوري للمجال الجوي الجزائري على كل الطائرات المدنية والعسكرية المغربية وكذا التي تحمل رقم تسجيل مغربي".

وكانت لجنة المسابقات التابعة للاتحاد الإفريقي لكرة القدم، قد حددت يوم 22 أكتوبر المقبل موعدا لإجراء مباراة إياب الدور التمهيدي الثاني بالجزائر، علما أن مواجهة الذهاب ستقام بالمغرب في 16 من الشهر نفسه.

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

رغم كورونا.. ارتفاع إيرادات الكرة الأوروبية 10% إلى 27.6 مليار يورو الموسم الماضي

تقارير: برشلونة يرغب في ضم أشرف حكيمي على سبيل الإعارة مع خيار الشراء

رسميا.. الحسين عموتة مدربا جديدا للوداد الرياضي خلفا لوليد الركراكي