برشلونة الإسباني

“خيانة وطعنة في الظهر”.. كيف ساهم بيكي في خروج ميسي من برشلونة ؟

19 فبراير 2022 - 12:30

ذكر تقرير صحفي أن النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي يعتقد أن المدافع جيرارد بيكيه لعب دورا في خروجه من نادي برشلونة في الصيف الماضي.

وقالت صحيفة "ألبايس"، إن بيكيه اجتمع مع رئيس النادي جوان لابورتا وأقنعه بضرروة التخلي عن خدمات ميسي وعدم تجديد عقده مع الفريق.

ورأى بيكيه أن رحيل ميسي هو الحل الأفضل للمشاكل المالية التي يتخبط فيها الفريق، كما أن مغادرة النجم الأرجنتيني ستمنح النادي الكتالوني القدرة على الامتثال لقواعد اللعب المالي النظيف، التي وضعها الاتحاد الإسباني لكرة القدم لضمان التوازن بين إيرادات الفرق ونفقاتها.

ووفقا لتفرير الصحيفة الإسبانية، فإن ميسي كان يشعر بخيانة مصدرها غرفة الملابس، بعد أن أبلغ لابورتا والد ميسي بأن الفريق لن يجدد عقد نجله في اجتماع مطلع شهر غشت الماضي.

ويعزز تقرير الصحيفة الإسبانية المعلومات التي تم تداولها سابقا والتي تؤكد فتور العلاقة بين ميسي وبيكيه في الأشهر الماضية، بخاصة بعد موافقة المدافع الإسباني على تخفيض راتبه من أجل منح فرصة لتسجيل اللاعبين الذين تعاقد معهم النادي الكتالوني في الصيف الماضي.

ويرى ميسي أن بيكيه وجّه له "طعنة في الظهر" حين لم يقدم على تخفيض راتبه في وقت سابق، وهي خطوة كانت قد تساعد في تعزيز فرص استمرار النجم الأرجنتيني مع برشلونة.

وانتقل ميسي إلى باريس سان جيرمان الفرنسي بعد مدة طويلة مع برشلونة تُوّج فيها بكل الألقاب الممكنة، وبدأ تجربة جديدة في العاصمة الفرنسية ضمن كتيبة يقودها المدرب الأرجنتيني ماوريسيو بوتشيتينو.

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

ميسي ضد يامال.. الأرجنتين تواجه إسبانيا في نهائي “فيناليسيما 2025”

توماس مولر يعلن اعتزاله اللعب الدولي مع ألمانيا

ليلة بكى فيها ميسي.. منتخب الأرجنتين بطلا لكوبا أمريكا 2024