ما فرص بنزيمة وماني وصلاح للفوز بالكرة الذهبية؟

08 مايو 2022 - 08:00

بتأهل ريال مدريد وليفربول لنهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، احتدم الصراع على الكرة الذهبية التي تمنح لأفضل لاعب في العالم بين هدافي الفريقين كريم بنزيمة وساديو ماني ومحمد صلاح.

وتأهل ريال مدريد لنهائي دوري الأبطال الذي يقام على ملعب فرنسا في 28 من الشهر الجاري بملعب فرنسا بالعاصمة باريس، بعد فوزه على مانشستر سيتي 6-5 في مجموع مباراتي الذهاب والإياب، في حين تأهل ليفربول للنهائي بعد فوزه على فياريال 5-2 في مجموع المباراتين.

بنزيمة وماني 

يعتبر بنزيمة حاليًا المرشح الأوفر حظا للفوز بالكرة الذهبية بعد تألقه ودوره المتميز في فوز ريال مدريد بكأس السوبر والدوري الإسباني، حيث سجل 43 هدفًا للملكي هذا الموسم، كما فاز بدوري الأمم الأوروبية مع منتخب فرنسا في أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

لكن الوضع قد يتغير ويقتنص ساديو ماني الكرة الذهبية، إذا لعب دورا في قيادة ليفربول لمنصة التتويج بلقب دوري أبطال أوروبا، خاصة أن لديه رصيدا كبيرا من الإنجازات هذا الموسم، حيث ساعد الريدز في الفوز بكأس رابطة الأندية الإنجليزية المحترفة.

ويمكن أن يشارك ماني من إنجاز تاريخي لليفربول بالفوز بـ4 ألقاب هذا الموسم، بعد تأهل الريدز إلى نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي، بالإضافة إلى نهائي أبطال أوروبا، كما أن الفريق على بُعد نقطة واحدة فقط من مانشستر سيتي متصدر الدوري الإنجليزي الممتاز في الصراع على اللقب.

كما تألق المهاجم السنغالي على المستوى الدولي، بقيادته منتخب بلاده للفوز بكأس الأمم الأفريقية في فبراير/شباط الماضي وذلك للمرة الأولى في تاريخها، والتأهل لكأس العالم هذا العام في قطر. وكلا الإنجازين كان على حساب منتخب مصر بقيادة زميله في ليفربول محمد صلاح.

ويرى تييري هنري النجم الفرنسي السابق أن "بنزيمة وماني هما المرشحان المفضلان له للفوز بالكرة الذهبية"، مؤكدا أن مواطنه بنزيمة الأقرب للجائزة إلا في حالة واحدة وهي فوز ليفربول بالرباعية هذا الموسم، حيث سيتخطاه ماني بشكل كبير.

محمد صلاح

لكن الإنجاز الذي يشير إليه هنري، قد يطرح محمد صلاح هداف ليفربول، بقوة للتتويج بالكرة الذهبية، التي شهدت تغييرا جوهريا هذا العام حيث أصبحت تعتمد على الإنجازات الفردية بشكل كبير، كما أقر منحها على الموسم الكامل وليس العام التقويمي كما كان في السابق، أي موسم 2021-2022 وليس عام 2022، خاصة أن حفل التتويج بالجائزة سيقام في أكتوبر/تشرين الأول المقبل أي قبل كأس العالم في قطر الذي سينطلق في نوفمبر/تشرين الثاني 2022.

وتوج صلاح اليوم الخميس بجائزة لاعب العام في إنجلترا من رابطة نقاد كرة القدم، كما أنه هداف ليفربول الأول حيث سجل 30 هدفًا وقدم 14 تمريرة حاسمة هذا الموسم، إضافة إلى أنه يتقدم سباق الفوز بجائزة الحذاء الذهبي وصانع الألعاب في الدوري الإنجليزي الممتاز برصيد 22 هدفا.

وفي المقابل، يحل ماني في المركز الخامس بقائمة هدافي البريميرليغ برصيد 14 هدفا فقط، كما أنه بعيد عن صلاح أيضا كهداف للفريق هذا الموسم برصيد 21 هدفًا و3 تمريرات حاسمة.

ورغم تفوق صلاح من حيث الأرقام، فإن ستيف ماكمانامان نجم ليفربول السابق، يرى أن ماني وبنزيمة الأحق بالفوز بالكرة الذهبية هذا الموسم.

وقال ماكمانامان عن ذلك "لقد فاز (ماني) بكأس الأمم الأفريقية، وإذا سجل في نهائي (دوري أبطال أوروبا) أيضًا، فهناك الكثير من السيناريوهات المختلفة، لكن من الرائع أن نرى بنزيمة يحصل على مكافأته".

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

العملود : جزئيات بسيطة حسمت المباراة وأعتذر لجماهير الوداد

مدرب الهلال: مباراتنا ضد الوداد كانت متكافئة والتوفيق حالفنا في ضربات الجزاء

الرجاء الرياضي يسخر من الوداد بعد خروجه من منافسات كأس العالم