نهضة بركان يتسلح بالتجربة والعزيمة في مواجهة مضيفه تي بي مازمبي الكونغولي

08 مايو 2022 - 11:00

رحلة محفوفة بالمخاطر تلك التي تنتظر فريق نهضة بركان، حينما يحل اليوم الاحد ضيفا على فريق تي بي مازيمبي الكونغولي، برسم ذهاب دور نصف نهائي كأس الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم ، حيث يطمح الفريق البرتقالي المنتشي بنتائجه الايجابية الأخيرة، والمتسلح بالتجربة والعزيمة للعودة من قلب لوموباشي بأقل الخسائر الممكنة وحسم أمر التأهل الى النهائي داخل عرينه في الملعب البلدي ببركان.

ويدخل النادي البرتقالي غمار هذه المواجهة النارية ،رافعا شعار التحدي أمام أحد كبار القارة السمراء نادي مازيمبي، و الذي يصنف في خانة الأندية الأكثر تتويجا بالألقاب على مستوى القارة الأفريقية، سيما وانه سيكون مدعوما بجماهيره التي لا طالما شكلت عائقا أمام الأندية دخل ملعب لومومباتشي الذي يكتسي عشبا إصطناعيا يجعل التنافس أكثر تعقيدا.

وما يثير التخوف داخل فريق نهضة بركان ، كونه يعاني على مستوى حراسة المرمى و خط الدفاع بدليل تلقيه الكثير من الأهداف سواء على مستوى البطولة الوطنية او كأس الكونفدرالية ،وهو معطى يدركه جيدا مدرب الفريق فلوران ابنغي ، الذي سيعمل على تطوير اختياراته التكتيكية من خلال لملمة الجبهة الدفاعية و تعزيزها في مواجهة خط هجوم تي بي مازمبي ، الذي لم يكن رحيما بضيوفه في قلب ملعب لوموباشي .

وما يزيد مهمة فريق نهضة بركان صعوبة هو افتقاد تركيبته البشرية، لبعض العناصر الوازنة في مقدمتها غياب متوسط الميدان المخضرم بكر الهلالي بداعي الإصابة الى جانب كل من معاد فكاك والموريتاني أداما با و محمد فرحان.

لكن يبدو أن ممثل كرة القدم المغربية عاقد العزم على رفع كل هذه التحديات و الاكراهات بفعل ما راكمه لاعبوه من تجربة في هكذا مواجهات و الرغبة الاكيدة التي تساورهم في تكرار الإنجاز، الذي حققوه في نسخة 2020، عندما توج نهضة بركان باللقب الإفريقي على حساب نادي بيراميدز المصري بهدف نظيف.

في هذا السياق ، أكد فلورون إيبينغي، الذي رافق فريقه بالرغم من الإصابة التي المت به جراء حادث سير ، أن نهضة بركان حقق الأهم بالتأهل إلى الدور نصف نهائي لكأس الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم، على حساب المصري البورسعيدي، لكنه ما زال ينتظره القيام بعمل كبير خلال هذه المسابقة.

وأوضح إيبينغي، انه باالرغم من الاطاحة بالنادي المصري البورسعيدي في دور الربع "، لكننا ندرك أننا لسنا أبطالا بعد"، مبرزا أن فريقه يطمح إلى التتويج باللقب.

في الجهة المقابلة ، يسعى فريق تي بي مازمبي للعودة الى الواجهة الافريقية عبر بوابة نهضة بركان و تحقيق نتيجة إيجابية داخل ميدانه تجعله يناقش لقاء الإياب بأريحية ، بالرغم من العقوبات التي فرضتها عليه مؤخرا الكونفدرالية الافريقية لكرة القدم و المتمثلة في تقليص عدد جماهيره في مباراته ضد نهضة بركان إلى 5 آلاف مشجع .

و تعليقا على هذه المواجهة ، اعتبر متوسط ميدان تي بي مازيمبي، كوفي كوامي، أن نصف نهائي كأس الكونفدرالية الأفريقية الذي سيجمع ناديه بنظيره نهضة بركان، سيدور بين فريقين كبيرين، مشيرا في الوقت نفسه إلى أن نهضة بركان يملك مشروعا متميزا، ويقوده مدرب جيد اسمه فلوران إيبينغي.

وقال اللاعب الإيفواري، في تصريحات لوسائل الإعلام الكونغولية "أعرف المدرب فلوران إيبينغي منذ خمس سنوات، إنه إطار جيد، كما أن الفريق الذي يدربه نهضة بركان لديه مجموعة ذات جودة، فضلا عن أن النادي يملك مشروعا طموحا ".

وأضاف "رأينا نتائج نهضة بركان في الدوري المغربي وكأس الكونفدرالية الأفريقية، إنه نصف نهائي سي قام بين فريقي ن كبيري ن، تي بي مازيمبي بدوره ناد عظيم ي جيد التألق في هذه المسابقة، لذلك سيكون موعدا يعد بالكثير".

واناطت لجنة التحكيم التابعة للكاف مهمة إدارة هذه المواجهة للانغولي هيلدر مارتينز بمساعدة مواطنه جيسوس دو سانتوس، والموزمبيقي شادراك أرسينيو، فيما سيكون الجنوب أفريقي فيكتور غوميز في غرفة تقنية الفيديو "الفار".

وكان فريق نهضة بركان، قد انتزع بطاقة التأهل إلى المربع الذهبي لمسابقة كأس "كاف"، بعد تجاوزه عقبة المصري البورسعيدي، في ربع نهائي المسابقة القارية، حيث انهزم ذهابا في مصر بهدفين مقابل هدف وحيد، وانتصر بهدف نظيف إيابا في بركان.

اما الفريق الكونغولي فقد ضمن عبوره إلى المربع الذهبي، على حساب بيراميدز المصري، حيث انتهت مباراة الذهاب بالتعادل السلبي من دون أهداف، ونجح الفريق الكونغولي في ترجيح كفته، وبلوغ نصف نهائي كأس الكونفدرالية، بعدما فاز على ضيفه بيراميدز بهدفين نظيفين، في إياب دور ربع النهائي.

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

بعد إقصاء منتخب بلجيكا من الدور الأول.. مدرب “الشياطين الحمر” يعلن مغادرته سفينة الفريق

الركراكي: الشعب المغربي يستحق هذا النصر.. ولا يهمنا المنافس المقبل

أسود الركراكي يعيدون ملحمة 1986 ويفكّون عقدة دامت 36 سنة