نهائي دوري أبطال إفريقيا.. الوداد الرياضي يسعى إلى تكرار إنجاز سنة 2017 ضد الأهلي المصري

29 مايو 2022 - 11:00

يسعى فريق الوداد الرياضي ، الذي سيواجه نادي الأهلي المصري مساء الإثنين (الثامنة مساء) على أرضية المركب الرياضي محمد الخامس بالدارالبيضاء في نهائي دوري أبطال إفريقيا لكرة القدم ، إلى تكرار الإنجاز الذي حققه سنة 2017 ، عندما فاز بلقبه القاري الثاني على حساب الفريق المصري. وبالنسبة لهذا النهائي الثالث لدوري أبطال أوروبا بين الفريقين المغربي والمصري ، يبقى الرهان كبيرا بالنسبة للناديين ، حيث سيحاول الأهلي التتويج باللقب الحادي عشر ، الثالث له على التوالي ، فيما يبحث فريق " القلعة الحمراء" عن فرصة تحقيق تتويجه الثالث بعد إحراز اللقب سنتي 1992 و 2017.

أرقام ومعطيات حول القمة الكروية الافريقية.

يخوض النادي المصري هذا النهائي من دون نسيان هزيمته في المباراة النهائية لنسخة 2017 ، والتي دارت أطواره ذهابا وإيابا (1-1 في القاهرة ، 1-0 في الدار البيضاء).

ومن بين 11 مباراة جمعت بين نادي الأهلي المصري وفريق الوداد البيضاوي في دوري أبطال إفريقيا ، حقق النادي المصري أربع إنتصارات مقابل اثنين (أربع تعادلات).

وفاز زملاء بدر بانون في آخر مباراتين في دوري أبطال إفريقيا ضد الوداد البيضاوي (2-0 و3-1 في نصف نهائي لنسخة 2019-2020 )، وأضحى بإمكانهم تحقيق الفوز الثالث أمام النادي البيضاوي للمرة الأولى في هذه المنافسة.

من جهته، يخوض فريق الوداد الرياضي ، الذي يتوفر على أفضل هجوم في دوري أبطال إفريقيا هذا الموسم برصيد 20 هدفا ، مباراته النهائية للمسابقة للمرة الثالثة في آخر ست نسخ البطولة، بعد تتويجه باللقب سنة 2017، وإحتلاله الوصافة برسم دورة 2018-2019.

الوداد البيضاوي في مسعى لكبح توهج الأهلي المصري.

تتصدر هذه المباراة القوية المشهد الرياضي ، خاصة وأنها ستجرى بعد يومين من نهائي دوري أبطال أوروبا الذي يجمع، مساء اليوم السبت، بين نادي ريال مدريد الاسباني وفريق ليفربول الانجليزي.

ويتطلع نادي الأهلي، الذي سيبحث عن تحقيق اللقب الثالث بعد تتويجه سنتي 2020 و 2021 ، والفائز بدوري أبطال إفريقيا / كأس أبطال إفريقيا عشر مرات، إلى أن يصبح أول فريق يفوز بالبطولة ثلاث مرات على التوالي، بعد فوزه على الزمالك (2-1) في 2019-2020 ، وكايزر تشيفز بنتيجة (3-0) برسم دورة 2020-2021 .

وفي محاولة لإمتصاص حماس اللاعبين المصريين ، الذين اعتادوا على خوض مثل هذه المباريات ، فإن دفاع فريق "القلعة الحمراء" مدعو إلى أخذ الحيطة والحذر من المهاجم الجنوب افريقي بيرسي تاو ، اللاعب الأكثر مشاركة في تسجيل أكبر عدد من الأهداف في دوري أبطال إفريقيا هذا الموسم (8 أهداف و5 تمريرات حاسمة). وسيكون زملاء يحيى جبران أمام مهمة صعبة من أجل كسب معركة وسط الميدان، وهو بدون شك الأمر الحاسم للفوز بهذا النهائي.

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

إقالة وحيد وقُرب تعيين وليد تفتح الباب أمام عودة الأسود “المغضوب عليها”

ألعاب التضامن الإسلامي.. أربع ميداليات جديدة للمغرب واحدة منها ذهبية بألعاب القوى

اللعنة تطار العجوز البوسني.. وحيد لن يلعب ثالث مونديال يتأهل له