ربع نهائي مونديال قطر 2022.. مهمة محفوفة بالمخاطر للبرازيل في مواجهة كرواتيا

09 ديسمبر 2022 - 09:30

يلتقي المنتخب البرازيلي نظيره الكرواتي ضمن دور ربع نهائي كأس العالم 2022، اليوم الجمعة في تمام الساعة الرابعة على ملعبلوسيل، في مباراة واعدة بالإثارة والتشويق والندية، بين نجوم "السامبا" ولاعبي كرواتيا.

وصف مدرب كرواتيا زلاتكو داليتش، منافسه في دور الثمانية لكأس العالم لكرة القدم منتخب البرازيل بأنه "مرعب"، بعد أن سحق بطل العالم خمس مرات منتخب كوريا الجنوبية 4-1 ليبعث رسالة قوية لباقي المنافسين.

وستكون البرازيل أكثر قوة في مواجهة الجمعة في دور الثمانية مع وصيف بطل 2018، مع عودة الظهير الأيسر أليكس ساندرو وانتهاء مشاكل الإصابات لمعظم لاعبيها.

وبعد عودة نيمار بالفعل والمدافع البارز دانيلو أمام كوريا الجنوبية بعد غيابهما عن مباراتين بسبب مشاكل في الكاحل، اضطر المدرب تيتي إلى تغيير بعض المراكز وبدأ بالظهير الأيمن دانيلو على يسار الدفاع.

ويأمل تيتي في اللعب بأقوى تشكيلة ممكنة أمام كرواتيا بالاعتماد على الظهيرين دانيلو وساندرو في مركزيهما دون تغيير، مما يعيد قلب الدفاع متعدد المواهب إيدر ميليتاو لمقاعد البدلاء بعد عروض رائعة.

وبدا نيمار في كامل تركيزه خلال 80 دقيقة على أرض الملعب أمام كوريا الجنوبية، حيث سجل هدفاً ولم يظهر أي علامات على أن قدمه اليمنى كانت تزعجه.

وسيحصل على بعض الدوافع الإضافية أمام كرواتيا لأنه على بعد هدف واحد من معادلة الرقم القياسي لبيليه في تسجيل أكبر عدد من الأهداف للبرازيل (77).

وأحرز نيمار هدفه رقم 76 في مرمى كوريا الجنوبية، وأشاد بأسطورة البرازيل البالغ من العمر 82 عاماً، والذي يخضع لعلاج من مرض السرطان حاملاً لافتة في وسط الملعب كتب عليها "بيليه".

وبعد التغلب على اليابان بركلات الترجيح الإثنين عقب التعادل 1-1 بعد وقت إضافي، ستواجه كرواتيا مهمة صعبة للتعامل مع هجوم البرازيل الناري المكون من خمسة لاعبين والذي سحق كوريا الجنوبية بأربعة أهداف في الشوط الأول.

وبقيادة لوكا مودريتش وديان لوفرين وإيفان بريشيتش ومارسيلو بروزوفيتش، وصل منتخب كرواتيا إلى قطر كواحد من أكبر الفرق سناً في البطولة وثارت مخاوف بشأن لياقة لاعبين بارزين بعد المباراة الشاقة التي استمرت 120 دقيقة أمام اليابان.

ويعول المنتخب الكرواتي على نجمه الأول لاعب ريال مدريد لوكا مودريتش ليعزف نشيد الفوز على "راقصو السامبا" في مباراة الفريقين الجمعة.

ويعد مودريتش واحداً من أفضل لاعبي العالم في مركزه، كما توج بجائزة أفضل لاعب عام 2018، حينما قاد منتخب بلاده إلى نهائي نسخة مونديال 2018.

ويتواجه نيمار "الراقص" مع مودريتش "العازف" في مباراة مفصلية للاعبين الاثنين معاً، حيث يطمح لوكا إلى إنهاء مسيرته متوجاً باللقب الأغلى، فيما يعلق جمهور "السيليساو" آمالهم على نيمار جونيور للظفر باللقب السادس.

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

الشباب السعودي يعلن رسميا ضم المهاجم عبد الزراق حمد الله

ما السبب وراء رفض مدن بلجيكية استضافة مباراة لمنتخب بلادها مع إسرائيل؟

هرماش يدشن أولى مبارياته مع نيم بفوز على مارسيليا