الأسود يستهلون تحضيراتهم بساحل العاج.. وعدلي يلتحق بالنخبة الوطنية بعد دفن والدته

08 يناير 2024 - 02:00

يستهل المنتخب الوطني المغربي، مساء اليوم، تحضيراته بسان بيدرو استعدادا للمشاركة في نهائيات كأس أمم إفريقيا المزمع إقامتها بساحل العاج خلال الفترة الممتدة من 13 يناير الجاري وإلى غاية 11 فبراير المقبل.

وتخوض كتيبة الركراكي عند الساعة السادسة بالتوقيت المغربي، الخامسة بالتوقيت المحلي، أول حصة تدريبية بمرافق ملعب سان بيدرو، حيث ستكون الحصة مغلقة في وجه الجماهير والإعلاميين، وبحضور اللاعبين الجاهزين.

إلى ذلك، من المرتقب أن يلتحق أمين عدلي، لاعب باير ليفركوزن الألماني، بالمنتخب المغربي في غضون الأيام القليلة المقبلة، بعد الانتهاء من مراسم دفن وتشييع جثمان والدته، التي وافتها المنية، السبت الماضي، حيث لم يرافق عدلي النخبة الوطنية في رحلتها، صباح الأحد، وحصل على إذ استثنائي من الناخب الوطني، وليد الركراكي.

ويعتبر المغرب، أول منتخب يصل إلى ساحل العاج، من دون احتساب البلد المضيف، للمشاركة في النسخة 34 من كأس أمم إفريقيا، حيث وصل "أسود الأطلس"، عصر الأحد، إلى الأراضي الإيفوارية.

ووصل الأسود إلى مطار فيليكس هوفويت بويني، في أبيدجان، بعد ظهيرة الأحد، وسط قرع الطبول والرقص التقليدي المحلي، للترحيب بالمغاربة في كوت ديفوار، حيث وجدوا في استقبالهم وزير النقل الإيفواري، أمادو كوني رفقة سفير المملكة المغربية لدى كوت ديفوار، عبد المالك كتاني، وبعض مسؤولي الكونفيدرالية الإفريقية لكرة القدم، وأعضاء من لجنة التنظيم المحلية.

وتوجه منتخب "أسود الأطلس"، الذي ظهر تركيز عال على لاعبيه، مباشرة من مدينة أبيدجان إلى سان بيدرو، أين سيخوضون الدور الأول من المنافسة ضمن المجموعة السادسة، حيث سيواجهون جمهورية الكونغو الديمقراطية، تنزانيا وزامبيا.

وسيكون لأبناء الركراكي، 10 أيّام من أجل التأقلم في مدينة سان بيدرو الساحلية، قبل خوض المباراة الأولى يوم 17 يناير 2024 أمام تنزانيا في ملعب لوران بوكو، ثم مواجهة جمهورية الكونغو الديمقراطية يوم 21 يناير، ويليهما لقاء الجولة الثالثة والأخيرة أمام زامبيا في 24 يناير.

ومن المرتقب أن يواجه المنتخب الوطني المغربي منتخب سيراليون، الخميس المقبل، بسان بيدرو، بعد أن ألغيت مباراة غامبيا والتي كان مقررا إجراؤها، الأحد، حيث قرر المنتخب المغربي تقديم موعد سفره لمدينة سان بيدرو.

ويسعى المنتخب المغربي، الذي يشارك في كأس أمم أفريقيا للمرة الـ19 في تاريخه، لتحقيق لقبه الثاني في كأس الأمم الأفريقية، بعدما أحرز اللقب مرة وحيدة عام 1976 على الأراضي الإثيوبية.

ويرغب الجيل الحالي لأسود الأطلس في تحقيق إنجاز جديد، تحت قيادة الناخب الوطني، وليد الركراكي، وذلك بعد مشاركته التاريخية في نهائيات كأس العالم بقطر السنة الماضية، التي شهدت تأهله للدور نصف النهائي في المحفل العالمي، كأول منتخب عربي وأفريقي يبلغ المربع الذهبي بالمونديال.

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

“هروب بودريقة”.. الغلوسي يطالب بتصحيح “أخطاء قانونية” سمحت بإفلاته من العقا

المنتخب الأولمبي يسافر الأحد لمدينة سانت إتيان تمهيداً لملاقاة الأرجنتين

بعد خروجه من حسابات مارسيليا.. أوناحي على رادار السد القطري