“اليويفا” يكشف الشكل والنظام الجديد لدوري أبطال أوروبا

09 فبراير 2024 - 05:00

صدق الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا) خلال اجتماع الجمعية العمومية (كونجرس)، على تغيير النظام الحالي لمرحلة المجموعات في بطولة دوري أبطال أوروبا ، والذي استمر على مدار عقدين من الزمان.

ومن المقرر أن تنتقل البطولة الأهم والأقوى على مستوى الأندية في أوروبا للاعتماد على نظام الدوري، اعتبارا من الموسم المقبل.

وكانت البطولة تعرف سابقا باسم كأس الأندية الأوروبية أبطال الدوري، حيث كانت تجرى بنظام خروج المغلوب من مباراتين ذهاب وعودة.

وظهر دور المجموعات إلى النور لأول مرة موسم 1991 / 1992، حيث كان يتم تقسيم الأندية الثمانية المتأهلة من دور الـ16 في البطولة إلى مجموعتين، بواقع 4 فرق بكل مجموعة، قبل أن يتم تغيير اسم البطولة فيما بعد إلى دوري أبطال أوروبا.

وخضعت المسابقة لعدة تغييرات أخرى حتى تم الاعتماد في موسم 2003 / 2004 على النظام الحالي الذي ينتهي هذا الموسم، من خلال توزيع الأندية الـ32 المشاركة في البطولة على 8 مجموعات، بواقع 4 أندية في كل مجموعة، على أن يتأهل متصدر ووصيف كل مجموعة إلى الأدوار الإقصائية.

كان ريال مدريد الإسباني هو النادي الوحيد الذي شارك في جميع نسخ البطولة وفقا لهذا النظام، وظل محافظا على مقعده في مرحلة خروج المغلوب خلالها.

ويعد الريال، صاحب الرقم القياسي كأكثر الفرق تتويجا بالبطولة برصيد 14 لقبا، ويعد هو وليفربول الإنجليزي هما صاحبا أكبر انتصار في دور المجموعات بالمسابقة، حيث تغلب الفريق الملكي 8 / صفر على مالمو السويدي عام 2015، كما فاز النادي الأحمر بالنتيجة ذاتها على بشكتاش التركي عام .2007

ورغم ذلك، فإن الريال أيضا كان صاحب أكبر مفاجآت دور المجموعات بدوري الأبطال عبر تاريخها، حينما خسر على ملعبه وأمام جماهيره 1 / 2 أمام شيريف تيراسبول المولدوفي عام 2021.

وكانت مباراة بوروسيا دورتموند الألماني وليجيا وارسو البولندي، التي انتهت بفوز الفريق الملقب بـ(أسود فيتسفاليا) 8 / 4 على أبناء العاصمة البولندية عام 2016، هي المواجهة التي شهدت أكبر عدد من الأهداف في لقاء واحد بتاريخ دور المجموعات بالمسابقة القارية، بعدما حطمت الرقم السابق الذي كانت تحمله مباراة موناكو الفرنسي وديبورتيفو لاكورونيا الإسباني، التي انتهت بفوز الأول 8 / 3 عام 2003.

وشهد النظام الذي تم إلغاؤه في دوري الأبطال، تألق الثنائي الأسطوري الأرجنتيني ليونيل ميسي والبرتغالي كريستيانو رونالدو.

ويحمل رونالدو الرقم القياسي كأكثر اللاعبين تسجيلا للأهداف في دور المجموعات خلال موسم واحد، وذلك حينما أحرز 11 هدفا بهذا الدور موسم 2015 / 2016، في حين يتصدر ميسي قائمة الهدافين التاريخيين لمرحلة المجموعات بدوري الأبطال بشكل عام برصيد 80 هدفا.

ويتصدر رونالدو أيضا قائمة اللاعبين الأكثر خوضا للمباريات في دور المجموعات بعدما شارك في 98 مباراة مع أندية مانشستر يونايتد الإنجليزي وريال مدريد ويوفنتوس الإيطالي، في حين لعب ميسي 86 مباراة مع فريق برشلونة الإسباني وباريس سان جيرمان الفرنسي.

أما بايرن ميونخ الألماني، فيمتلك رقمين قياسيين، الأول هو حفاظه على سجله خاليا من الهزائم في 40 مباراة متتالية بدور المجموعات في دوري الأبطال، من بينها 20 مواجهة خارج معقله (أليانز أرينا).

وتعود آخر هزيمة لبايرن في هذا الدور بالبطولة إلى سبتمبر 2017، عندما خسر صفر / 3 أمام باريس سان جيرمان.

أما الرقم القياسي الثاني الذي حققه الفريق البافاري بهذا الدور، فهو تحقيقه 17 فوزا متتاليا بين التعادل 1 / 1 مع أتلتيكو مدريد الإسباني في ديسمبر 2020، والتعادل بدون أهداف مع كوبنهاجن الدنماركي الشهر الماضي.

وفاز بايرن والريال في جميع مبارياتهما الست بدور المجموعات في المسابقة في 3 مواسم، وهو إنجاز لا يضاهيه سوى أياكس أمستردام الهولندي وليفربول ومانشستر سيتي الإنجليزيين على مدار العقدين الأخيرين.

وسجل جوناس، لاعب بلنسية الإسباني، أسرع هدف بتاريخ مرحلة المجموعات بعد مرور 96ر10 ثانية عام 2021، بينما كان أنسو فاتي، لاعب برشلونة السابق، هو أصغر هداف بتاريخ هذا الدور، بعدما هز الشباك وهو بعمر 17 عاما و40 يوما عام 2019.

كما أصبح بيبي، مدافع بورتو البرتغالي المخضرم، هو أكبر هداف في دور المجموعات، بعدما تمكن من التسجيل وهو بعمر 40 عاما و257 يوما.

وفي الموسم المقبل، سيتم زيادة عدد المشاركين بدوري أبطال أوروبا ليشمل 36 فريقا، حيث سيتم تغييره إلى نظام الدوري.

ومن المقرر أن يخوض كل فريق 8 مباريات، بزيادة مباراتين عن عدد المباريات التي كان يتم خوضها وفقا للنظام القديم، على أن يلعب 4 مباريات بملعبه و4 مباريات خارج أرضه.

وسيتم تصنيف الفرق في 4 مستويات بناءً على معيار الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا)، وسيلعب كل فريق مع فرق أخرى من جميع المستويات الأربعة.

ويصعد أصحاب المراكز الثمانية الأولى مباشرة لدور الـ16، في حين تلعب الأندية أصحاب المراكز من التاسع إلى الـ24 دورا تأهيليا جديدا، لتحديد الأندية الثمانية المتبقية المتأهلة لهذا الدور.

كما وافق يويفا على تغيير شكل بطولتي الدوري الأوروبي ودوري المؤتمر الأوروبي، اعتبارًا من موسم 2024 /2025 ، حيث ستضم كلا المسابقتين 36 فريقًا.

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

الوداد يحافظ على آماله في التأهل لربع نهائي عصبة الأبطال بانتصار ثمين أمام غالاكسي

الحضري: أنا أفضل من ياسين بونو.. والكرة في السابق كانت مختلفة

البنزرتي يعلن تشكيلة الوداد الرياضي لمواجهة جوانينغ غالاكسي