منها مباريات سد بين أندية البطولة.. جامعة الكرة تحدث تغييرات على المنظومة الكروية

22 مارس 2024 - 10:00

صادق المكتب المديري للجامعة الملكية المغربية لكرة القدم على عدد من التعديلات المقترحة من قبل العصبة الوطنية لكرة القدم الاحترافية، من بينها إجراء مباريات السد بنظام الذهاب بين أندية البطولة الاحترافية.

وفي هذا الصدد، صادقت جامعة الكرة، خلال اجتماع مكتبها المديري يومه الخميس برئاسة فوزي لقجع، على مقترح إجراء مباريات السد بنظام الذهاب والإياب للبقاء أو الصعود للقسم الوطني الأول الاحترافي، حيث أن المحتلين للمركزين 13 و14 من القسم الأول سيواجهان المحلتين للمركزين 4 و3 في القسم الوطني الثاني.

كما تقرر، بخصوص الغرفة الوطنية لفض النزاعات، حذف الاستئناف فيما يتعلق بالشق المالي حيث يتم اللجوء مباشرة الى غرفة التحكيم الرياضي “الكاس” او محكمة التحكيم الرياضي “الطاس”

وصادق المكتب المديري على على التعديل الذي يتعلق بالفرق المستضيفة لمباريات الدور 32 من منافسات كأس العرش، بوجوب التوفر على الإنارة.

كما تمت المصادقة على التعديل الذي يهم مشاركة الأندية في منافسات كأس العرش بداية من الدور سدس عشر والذي ينص على ان الفرق المستضيفة وجب توفرها على ملعب عشب طبيعي والانارة وتقنية VAR.

وتم تحديد 20 فردا كحد أقصى لحضور مباريات الفرق التي صدر في حقها عقوبة التوقيف من طرف لجنة الانضباط أو التي صدرت بموجبها قرارات تنظيمية محلية.

كما تمت المصادقة على تحيين دفتر التحملات المتعلق بمشاركة الفرق في القسمين الأول والثاني في الدوري الاحترافي ( البنيات التحتية؛ الموارد البشرية والموارد المالية)، مع تعديل نظام المنافسة الخاص بالفئات الصغرى.

إلى ذلك، أحاط فوزي لقجع أعضاء المكتب المديري، بمسار ملف تنظيم كأس العالم لسنة 2030 والمدن والملاعب المقترحة لاستضافة المباريات والإمكانيات المخصصة لذلك، قبل أن يستعرض أمامهم أبرز الأحداث الكروية التي ستستضيفها بلادنا في الفترة المقبلة.

ويتعلق الأمر بكأس إفريقيا للأمم لكرة القدم داخل القاعة بمدينة الرباط؛ كأس إفريقيا للأمم 2025؛ كأس العالم لكرة القدم النسوية لأقل من 17 سنة سنوات : 2025، 2026،2027، 2028 و2029؛

وتمت المصادقة على نموذج اتفاقية التكوين الخاصة بين اللاعبين الناشئين ( ما بين 12 و18 سنة) الذي سيصبح متاحا للأندية، وهو الإطار الذي سيكفل جميع الحقوق القانونية سواء للاعبين أو الأندية.

كما تم الاتفاق على خلق لجنة مشتركة تضم رؤساء: العصب الجهوية؛ العصب الوطنية؛ المديرية الوطنية للتحكيم؛ الإدارة التقنية الوطنية ولجنة العلاقات مع العصب الوطنية، للتنسيق وتوحيد آليات العمل في أفق خلق عصب قوية.

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

ميشنيفيتش: الجيش الملكي فريق كبير وسنلعب الموسم المقبل للفوز بكل مباراة

“مازال متأثرا بالإقالة”.. خليلوزيتش يرفض الحديث عن المنتخب المغربي وحكيم زياش

اتحاد طنجة لكرة اليد يحقق الصعود للقسم الوطني الأول