أزمات الكرة الإسبانية تقرب نهائي مونديال 2030 من المغرب

24 مارس 2024 - 11:00

تتخوف إسبانيا من تأثير الأزمات التي عرفتها كرة القدم الإسبانية في الفترة الأخيرة على قدرتها على تنظيم نهائي كأس العالم سنة 2030، والذي سينظم بشكل مشترك بين المغرب وإسبانيا والبرتغال.

وأشارت وسائل الإعلام الإسبانية إلى أن المغرب يُكثِّف جهوده لاستضافة مباراة نهائي كأس العالم 2030، في ظل أزمات شابت كرة القدم الإسبانية في الآونة الأخيرة، خاصة مع إعلان البرتغال عدم نيتها تنظيم المشهد الختامي للمحفل العالمي.

وكشفت تقارير إسبانية أن "هناك قلقاً في الأروقة الكروية في البلاد خاصة مع إعلان المغرب إنشاء ملعب جديد في الدار البيضاء يتسع لـ113.000 متفرج، والذي يطمح من خلاله إلى تنظيم نهائي كأس العالم يوم 21 يوليو 2030".

ووفق صحيفة "أس" فإنه في الوقت الحالي، تُعدُّ إسبانيا صاحبة الأفضلية في تنظيم المباراة النهائية للبطولة على ملعب سانتياغو برنابيو. لكن الأزمات الأخيرة التي طالت الكرة الإسبانية أثارت شكوكاً لدى الاتحاد الدولي لكرة القدم، الذي قد يتجه لتلبية تطلعات المغرب لأن الشريك الآخر، البرتغال، لا يمكنه تنظيم مثل هذه المباراة.

وأكد رئيس الجامعة الملكية لكرة القدم، فوزي لقجع، أن مكان نهائي كأس العالم سنة 2030 لم يتحدد لحدود الساعة، مشيرا إلى أن “البلد الذي لن يحتضن نهائي المونديال يمكنه استضافة المباراة الافتتاحية”.

وأوضح لقجع في حوار أجرته معه صحيفة “ماركا” الإسبانية أن المغرب بصدد بناء ملعب يسع 115 ألف متفرج. كما أن إسبانيا تتوفر، على حد تعبيره، على ملعب السانتياغو بيرنابيو الذي يمكن أن يستقبل 85 ألف متفرج، إلا أن الأمر لم يحدد بعد، مؤكدا على أن الوقت لا يزال مبكرا للحديث في هذه التفاصيل.

وانحصر التنافس على احتضان نهائي كأس العالم سنة 2030 بين المغرب وإسبانيا بعد اعتراف البرتغال بعدم قدرتها على تنظيم مباراة من هذا الحجم وخروجها من دائرة الصراع بسبب عدم توفرها على ملعب يحترم شروط "الفيفا" للمباراة النهائية للمونديال.

وفي هذا الصدد، قال منسق ملف إسبانيا والبرتغال والمغرب لاستضافة مونديال 2030، أنطونيو لارانجو، اليوم الثلاثاء، إن البرتغال لن تحتضن نهائي البطولة، وبهذا الشكل، سيلعب نهائي مونديال 2030 في إسبانيا أو المغرب.

وقال لارانجو: "البرتغال ليس لديها ملعب كهذا قادر على الاتساع لحوالي 80 ألف شخص على الأقل، ولن تستثمر في توسيع قدرة استيعاب الملاعب، ما يعني أنها لن تحتضن نهائي المونديال.

وحول إمكانية إقامة نهائي البطولة في سانتياغو برنابيو، أكد منسق الترشيح المشترك: "إنه ملعب رائع ويتمتع بالقدرة المناسبة لاستضافة المباراة النهائية. سيستضيف العديد من المباريات وهو أحد الاحتمالات لاستضافة المباراة النهائية”.

كما سبق لفيكتور فرانكوس رئيس المجلس الأعلى للرياضة الإسباني، أن اعتبر أن بلاده حسمت استضافة نهائي كأس العالم 2030 لصالحها.

وقال فرانكوس في تصريح صحفي سابق: “نهائي مونديال 2030 سيقام في إسبانيا. هذا ما تم الاتفاق عليه قبل دخول المغرب في ملف الترشح.. أتفهم رغبتهم في إقامة النهائي بالدار البيضاء، لكنه سيكون في إسبانيا بكل تأكيد. هناك أشياء ثابتة في الترشيح الذي اشتغلنا عليه لمدة عامين”.

وكانت صحيفة “ماركا” الإسبانية قالت إن الملعب الجديد الذي سيشيده المغرب ببنسليمان نواحي الدار البيضاء، قد يرجح كفته لاحتضان نهائي كأس العالم 2030.

واعتبرت الصحيفة أن الملعب الضخم ابذي سيشيّده المغرب، استعداداً للمشاركة في استضافة كأس العالم 2030، سيشكّل “جوهرة التاج” في مشروعه، وقد يرجّح الكفة لمصلحة المملكة المغربية في تنظيم نهائي المونديال.

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

الزمالك يتوج بكأس الكونفيدرالية على حساب نهضة بركان

الملاكم الأوكراني أوسيك بطلا عالميا للوزن الثقيل

بسبب “الاعتمادات”… إعلاميون مغاربة يعتصمون بملعب القاهرة