النصيري: أصبحت أفضل بعد كأس إفريقيا.. ولم أحسم في مستقبلي رفقة إشبيلية

29 أبريل 2024 - 02:00

اعتبر الدولي المغربي، يوسف النصيري، مهاجم إشبيلية الإسباني، أن أداء تحسن بعد نهائيات كأس أمم إفريقيا التي نظمت بساحل العاج في يناير الماضي، مؤكدا أنه لم يحسم لحدود الساعة في مستقبله رفقة الفريق الأندلسي.

وقال النصيري، في حوار مع صحيفة "ماركا" الإسبانية: "أعيش حاليا فترة جيدة وأحاول الاستفادة من هذا الأمر، "أنا أمر بأحسن فتراتي مع الفريق، والفضل في ذلك يعود إلى اللاعبين وزملائي في الفريق، وكذلك بفضل المشجعين الذين يدعموننا كثيرا وهذا أمر إيجابي دائما".

وتابع: "أنا بخير وأقول ذلك دائما، أركز على عملي للوصول إلى حيث أريد أن أذهب. أنا أسير خطوة بخطوة"، مشددا على أن تفكيره منصب حاليا على إنهاء الموسم بشكل مثالي مع الفريق الأندلسي بغض النظر عما سيحدث في الصيف المقبل.

وعن إمكانية مغاردته لإشبيلية في فترة الانتقالات الصيفية المقبلة، قال النصيري: "ليس لدي أي فكرة عما إذا كان هذا هو الموسم الأخير لي أم لا"، مشيرا إلى أنه يركز على إنهاء الموسم بأفضل طريقة سواء على المستوى الجماعي رفقة إشبيلية أو على المستوى الشخصي وتحسين غلته التهديفية".

وبخصوص الأجواء في مدينة إشبيلية، أبرز الدولي المغربي قائلا: " الأجواء عموما في المدينة والنادي جيدة، نقدر دعم الجماهير ونعتبره من أهم الأمور داخل الفري وإذا لم تدعم أي لاعب، فلن يقدم لك أي شيء. لكن إذا دعمته سيعطيك الكثير، نلعب جميعا لنفس الهدف، ونساعد بعضنا البعض، وبهذا التجانس ينتهي بنا الأمر باللعب بشكل أفضل، ونحصل على نتائج إيجابية”.

وقلل النصيري من تأثير صراعه مع مدرب الفريق الأندلسي، كيكي فلوريس، بالقول: "الاشتباك مع المدرب في إحدى مباريات الدوري لم يؤثر على العلاقة بيننا، كل شيء بخير".

إلى ذلك، عبر خريج أكاديمية محمد السادس عن سعادته البالغة بالدعم الشخصي الذي لقيه من جماهير إشبيلية: "هذه ليست المرة الأولى التي يتغنون فيها باسمي، ومن الواضح أن اللاعب يلاحظ ذلك عندما يكون في الملعب. والحقيقة هي أن الجمهور يجب أن يكون معنا دائمًا، في الأوقات السيئة وفي الأوقات الجيدة".

وأضاف: "هذا الدعم ما يمنحنا الكثير من الرغبة في الفوز بالمباريات وتسجيل الأهداف، ونريد رد الدين لهم عبر الفوز بالمباريات والانتصارات والنقاط، هذا ما يتعين علينا القيام به".

ومنذ عودته من كأس إفريقيا بعد الإقصاء رفقة المنتخب الوطني المغربي من ثمن النهائي على يد جنوب إفريقيا، وقع الدولي المغربي، يوسف النصيري، رفقة إشبيلية الإسباني على 7 أهداف في 10 مباريات.

وانتزع فريق إشبيلية تعادلاً ثميناً أمام مضيفه ريال بيتيس بنتيجة هدف لمثله في ديربي الأندلس ضمن منافسات الجولة 33 بالدوري الإسباني لكرة القدم، ليرفع بيتيس رصيده إلى 49 نقطة في المركز السابع، أما إشبيلية فقد حافظ بهذا التعادل على صحوته بعد 3 انتصارات متتالية ليرفع رصيده إلى 38 نقطة في المركز الثالث عشر.

وكانت تقارير إعلامية أوضحت أن الدولي المغربي يوسف النصيري، مهاجم إشبيلية، منفتح على الرحيل والانتقال للعب في الدوري الإنجليزي الممتاز.

وحسب صحيفتي "ميرور" و"ذا صن" البريطانيتين، فإن نيوكاسل مهتم بالحصول على خدمات النصيري، بداية من الموسم المقبل، مشيرة إلى أن نيوكاسل على استعداد لتقديم عرض قيمته 35 مليون يورو، لضم الهداف الدولي المغربي.

وسبق وأن رفض النصيري مغادرة إشبيلية، والانتقال لصفوف وست هام، لكنه الآن أصبح منفتحا على خوض تجربة اللعب في البريميرليغ.

كما تحدثت تقارير إعلامية أخرى عن اهتمام نادي الهلال السعودي بضم المغربي الدولي يوسف النصيري لاعب فريق إشبيلية الإسباني، مستغلا خلافه مع مدربه وتراجع أداء ونتائج الفريق الأندلسي.

وبحسب موقع “سبق 24″، فإن الهلال السعودي يحاول استغلال توتر علاقة النصيري مع مدربه كيكي سانشيز فلوريس، مضيفا أن الهلال يسعى لحسم صفقة ضم النصيري خلال فترة الانتقالات الصيفية المقبلة لتعزيز خط هجومه.

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

“هروب بودريقة”.. الغلوسي يطالب بتصحيح “أخطاء قانونية” سمحت بإفلاته من العقا

المنتخب الأولمبي يسافر الأحد لمدينة سانت إتيان تمهيداً لملاقاة الأرجنتين

بعد خروجه من حسابات مارسيليا.. أوناحي على رادار السد القطري