رونار: الهزيمة وديا لا تهمني وسنواصل العمل قبل “كان 2019”

16 يونيو 2020 - 01:45

اعترف هيرفي رونار، مدرب المنتخب الوطني المغربي، ببطء إيقاع لاعبيه في أول مباراة إعدادية خاضتها المجموعة أمام غامبيا، مساء أمس الأربعاء، في إطار الاستعدادات للمشاركة بالنسخة 32 لنهائيات كأس أمم إفريقيا 2019، والتي ستقام في مصر بداية من 21 يونيو الجاري.

رونار وفي تصريحات عقب اللقاء الودي الذي أجري على أرضية ملعب مراكش الكبير، أوضح بأن الهزيمة أمام غامبيا لا تهمه، بقدر ما يضع استفادة المجموعة من الأخطاء المرتكبة، ضمن أولوياته والخروج بدروس مفيدة قبل الظهور الرسمي للنخبة الوطنية بكأس أمم إفريقيا.

أما عن الأجواء الحارة في مدينة مراكش والتي أجريت فيها المباراة، علق رونار قائلا: " الحرارة أثرت شيئا ما على أداء اللاعبين، لكنها مفيدة لنا"، في إشارة إلى تشابه المناخ بالقارة، والتي تستضيف مباريات الدور الأول لـ "أسود الأطلس" أمام كل من ناميبيا، وساحل العاج، ثم جنوب إفريقيا.

وسقطت النخبة الوطنية في اللقاء الودي الإعدادي بهدف دون رد، في حين ضيع فجر تسجيل ثاني الأهداف لصالح المغرب، من نقطة الجزاء، في لقاء سجل مشاركة عبد الرزاق حمد الله، لأول مرة بعد غياب طويل عن تجمعات الأسود، إضافة إلى لاعب حسنية أكادير، كريم باعدي، الذي بالرغم من أن المدرب أعلن استبعاده من قائمته النهائية، إلا أنه سجل حضوره في ثاني الأشواط.

هذا وسيكون أمام النخبة الوطنية فرصة خوض ثاني لقاء ودي قبل العرس القاري، الأحد المقبل، دائماً على أرضية ملعب مراكش الكبير، وهاته المرة أمام الخصم زامبيا، وهو أيضاَ منتخب يغيب عن النسخة الحالية للبطولة، رفقة غامبيا.

جدير ذكره، أن استعدادات المغرب لـ "كان 2019" ستتواصل بمركز المعمورة بسلا، قبل شد الرحال إلى أرض الفراعنة يوم 18 يونيو الجاري، لوضع آخر الترتيبات واللمسات، قبل انطلاق البطولة، التي تشهد لأول مرة مشاركة 24 منتخباً بدلا من 16.

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

ما هي أبرز الأرقام القياسية المحطمة في “يورو 2024” ؟

الشماخ: أتطلع إلى العودة للملاعب من بوابة التدريب.. وبدايتي في المغرب أمر ممكن

معظمهم أطفال.. إسرائيل تعمدت قتل أكثر من 300 رياضي فلسطيني