أزمة الكوكب المراكشي تتفاقم .. حافلة الفريق تباع بالمزاد العلني

16 يونيو 2020 - 01:46

لم يكن أشد المتشائمين يتوقع أن تصل الأزمة المالية لفريق الكوكب المراكشي إلى وضع حافلة النادي التي تتنقل بها المجموعة خلال المباريات، وتحويلها رسمياً إلى المزاد العلني، بسبب الديون المتراكمة.

هشام مشواط الكاتب العام السابق لفارس النخيل، تقدم سابقاً بشكاية إلى المحكمة بسبب تأخر الفريق عن دفع ديونه المحددة في 50 مليون سنتيم، والتي وضعت الحافلة رهن الحجز التحفظي لسداد ديون المسير السابق.

المزاد العلني وحسب محامي الكاتب العام السابق، حدد يوم 29 من الشهر الجاري، لأداء المستحقات المالية للأخير والمحددة بشكل دقيق في 505429 درهماً، ليتم تحديد حسب خبير محاسباتي الثمن الافتتاحي للجلسة في 35 مليون سنتيم.

وسبق لفعاليات مراكشية التدخل لدى هشام مشواط من أجل منح الفريق مهلة قبل تسديد مستحقاتهم التي يدين بيها للنادي، إلا أن تأخر الإدارة في إيجاد موارد مالية كافية، قد أعاد النزاع بين الطرفين للواجهة.

الأزمة المالية ليست وحدها الكابوس الذي لاحق الكوكب المراكشي خلال الفترة الأخيرة، بل النتائج المحققة أيضا في موسم 2019-2018، تهدد الفريق بالنزول للقسم الوطني الثاني، بعد احتلال المجموعة للرتبة 14 برصيد 29 نقطة، في انتظار إقامة المباراتين المقبلتين، والإعلان رسمياً عن الثنائي الذي سيغادر قسيم الأضواء، لفسح المجال أمام نهضة الزمامرة، ورجاء بني ملال بالظهور بداية من الموسم القادم بالدوري الاحترافي الممتاز.

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

قبل التوجه لباريس.. أشبال الأطلس يواصلون استعداداتهم للأولمبياد

قبل نهائي “يورو 2024”.. إسبانيا تتفوق على إنجلترا بالأرقام

ليون الفرنسي يغري أيوب الكعبي لخلافة لاكازيت