القديس “كاسياس” يغادر المستشفى ويعلن: لا أدري شيئاً عن المستقبل

16 يونيو 2020 - 01:47

غادر الدولي الإسباني إيكير كاسياس، ظهر اليوم الاثنين، المستشفى الذي مكث به منذ 6 أيام، بعد الأزمة القلبية التي ألمت به في تداريب فريقه بورتو، واضطرت النادي البرتغالي إلى نقله على وجه السرعة لتلقي الرعاية الطبية.

صحيفة "فرانس فوتبول" نقلت تفاصيل خروج الحارس من المستشفى، حيث عقد لقاء صحفياً قصيراً للإجابة على استفسارات الصحفيين، الذين مكثوا منذ يوم الأربعاء بمحيطه، في انتظار مستجدات عن الحارس السابق لريال مدريد، وواحد من الأسماء الكروية التي طبعت مسيرة "الميرنغي" لعقدين تقريباً.

صاحب الـ 37 سنة كان مقتضباً في أجوبته، حيث قال: "حاليا أشعر بتحسن كبير، والآن من الصعب علي التحدث عن الواقعة، لكن ممتن لكم ولكن هؤلاء الذين قلقوا على علي بالفترة الأخيرة".

أما رداً عن قرار اعتزاله اللعبة بعد الأزمة القلبية التي ألمت به، شدد كاسياس بأنه بالفترة الحالة سيخلد إلى الراحة، نافيا أن يكون له رأي نهائي بخصوص مستقبله الكروية، رغم أن طبيب بورتو نصحه بإنهاء مشواره بالمستطيل الأخضر تفادياً لأي مضاعفات أخرى.

وأردف: "علي انتظار أن يهدأ قلبي، سأرتاح لأسابيع وممكن لأشهر، كل ذلك سيكون حسب تعليمات الأطباء، لا يهم كم سأغيب أو إلى متى، بقدر ما أريد أن أستعيد عافيتي، وآنذاك يمكن مناقشة الأمور الأخرى".

الصحافة البرتغالية والإسبانية كانت سباقة إلى تأكيد نهاية موسم كاسياس مع بورتو، إضافة إلى صعوبة عودته إلى الملاعب، بالرغم من أن العقد الذي يربطه بناديه الحاري يمتد إلى غاية صيف 2022.

في حين، طبيب النادي البرتغالي خرج بتصريحات نقلها التلفزيون الإسباني، تؤكد بأن كاسياس مطالب بإنهاء مسيرته في الملاعب الكروية، إن أراد أن يكمل حياته بشكل عادي، بعيداً عن أي مفاجآت غير سارة.

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

الزوات يعلن دعمه لآيت منا ويدعو للتصويت العلني لفضح أصحاب “رجل هنا ورجل لهيه”

“هروب بودريقة”.. الغلوسي يطالب بتصحيح “أخطاء قانونية” سمحت بإفلاته من العقا

المنتخب الأولمبي يسافر الأحد لمدينة سانت إتيان تمهيداً لملاقاة الأرجنتين