نورالدين أمرابط: أعاني من تلف بالذاكرة بعد إصابتي في مونديال روسيا

18 يونيو 2020 - 02:32

كشف الدولي المغربي نور الدين أمرابط، نجم النصر السعودي، تفاصيل جديدة حول الإصابة التي تعرض لها خلال مباراة الأسود أمام إيران في نهائيات كأس العالم 2018 بروسيا.

وقال نجم المنتخب المغربي، أنه يعاني من تلف بالذاكرة بعد تعرضه لارتجاج قوي في الدماغ بعد اصطدامه بأحد لاعبي المنتخب الإيراني في مونديال روسيا، حيث ان الإصابة أثرت على ذاكرته حتى الآن رغم مرور عامين على تلك الواقعة.

وأكد أمرابط، أنه عندما استيقظ من الغيبوبة في المستشفى أخبره وكيل أعماله بأن نتيجة المباراة 1/0، حيث كان يعتقد أن المنتخب المغربي هو الفائز، ولكن كانت النتيجة لصالح الخصم إيران ت، مردفا أنه سأل عشر مرات عن نتيجة المباراة، لأنه كان ينسى في كل مرة الإجابة، وفي هذا اليوم لم أستعد ذاكرتي جيدًا حتى أن أمي اتصلت بي وقررت التواصل معها لكن كل مرة كنت أنسى الاتصال بها”.

وتابع أمرابط، “كنت أملك ذاكرة جيدة جداً حقًا ويمكنني أن أتذكر بسهولة تفاصيل طفولتي، الآن أصبح الأمر أكثر صعوبة”.

وأشار نجم النصر السعودي، "أن الطبيب أخبرني أنني إذا شاركت في المباراة المقبلة عقب خمسة أيام، فإنني أخاطر بحياتي، في حال تلقيت ضربة أخرى، يمكنني أن أموت وقتها".

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

أجواء حماسية تطبع المران الأخير للمنتخب الوطني بملعب بيتيس قبل مواجهة باراغواي (فيديو)

التشكيلة المتوقعة للمنتخب الوطني المغربي أمام البارغواي

مدرب الباراغواي: المنتخب المغربي مجموعة خطيرة تتوفر على لاعبين من أعلى طراز