حاليلوزيتش: بعض اللاعبين يعتمدون على”الاستفزاز والتحريض”.. واللغة تشكل عائقا أحيانا

04 نوفمبر 2021 - 11:53

استنكر الناخب الوطني، البوسني وحيد حاليلوزيتش، التصرفات التي يقوم بها بعض اللاعبين من "تحريض" و"استفزاز"، من أجل استدعائهم للائحة المنتخب المغربي، مشددا على أن هذا الأمر غير مقبول ويجب إيقافه.

كما اعترف المدرب البوسني، في الندوة الصحفية التي نظمها، اليوم الخميس، لتقديم لائحة المنتخب المغربي، بأن مدرب المنتخب المغربي الرديف، الحسين عموتة، طلب منه عدم استدعاء بعض اللاعبين لحاجته لهم في المعسكر المقبل للمنتخب استعدادا لكاس العرب، مشيرا إلى أنه وافق على تسريح سفيان رحيمي للمنتخب الرديف مقابل الإبقاء على أشرف بنشرقي رفقة المنتخب الأول.

كما اعترف حاليلوزيتش بأن اللغة تشكل، في كثير من الأحيان، عائقا من أجل التواصل بين الطاقم الفني واللاعبين، غير أن لغة كرة القدم هي التي تسود، على حد تعبيره، في معسكرات المنتخب المغربي.

وشدد المتحدث ذاته على ضرورة الفوز في الجولتين الأخيرتين أمام كل من السودان وغينيا رغم ضمان التأهل مسبقا، مشيرا إلى أن الهدف هو تحقيق انتصارين مع تقديم مستويات كبيرة، منوها بالمستوى الذي قدمه لاعبو المنتخب المغربي في المعسكر السابق، مضيفا أن العديد من المشجعين أشادوا بتطور أداء المنتخب في الفترة الأخيرة.

وأكد خاليلوزيش أن لا أحد يجب أن يتطاول على المنتخب الوطني ويجب أن يبقى هذا الأخير، على حد تعبيره ساميا، وأن الهدف هو خدمة المغرب وليس تحقيق أهداف شخصية، معتبرا أن خوض جميع مواجهات التصفيات بالمغرب لا يعد ميزة بسبب غياب الجماهير، مشيرا إلى أن وصول المغرب لكأس العالم وأن الكتيبة المغربية الحالية مازالت شابة وتستطيع مواصلة العطاء في السنوات المقبلة، مضيفا أنه لم يتلق التهاني من طرف الجميع رغم الوصول للدور الفاصل المؤهل لنهائيات كأس العالم.

وسيلعب المنتخب المغربي أمام نظيره السودان على أرضية المجمع الرياضي مولاي عبد الله بمدينة الرباط، لحساب الجولة الخامسة من التصفيات وذلك يوم الجمعة 12 نونبر، على أن يختم مشوار التصفيات باستقبال المنتخب الغيني لحساب الجولة السادسة، وذلك يوم الثلاثاء 16 نونبر الجاري، على أرضية المركب الرياضي محمد الخامس بالدار البيضاء.

يشار إلى أن المنتخب المغربي ضمن عبوره للدور الحاسم للتصفيات الإفريقية المؤهلة لنهائيات كأس العالم قطر 2022، حيث يتصدر المجموعة التاسعة برصيد 12 نقطة، وينتظر القرعة التي ستجرى شهر دجنبر المقبل، علما أن الدور الفاصل سيجرى في مارس المقبل بنظام الذهاب والإياب الذي سيقام في المغرب.

من جهة ثانية، سيقود طاقم تحكيمي من كينيا بقيادة الحكم واويرو بيتر وبمساعدة مواطنيه جيلبر كيبكوش وكوريا سامويل، مواجهة الجولة الخامسة التي ستجمع المنتخبين المغربي والسوداني، فيما ستكون المباراة الثانية بين كل من المغرب وغينيا  بقيادة الحكم البوتسواني بوندو جوشوا، وبمساعدة مواطنيه كيغاكولوجيتسوي لوكي وسيباندا مادوندو.

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

إدارة الجيش الملكي في مرمى نيران الجماهير بعد اختيار داكروز مدربا جديدا

“سيغير وجه الكرة في القارة”.. “الكاف” يتغنى بـ”دوري السوبر الإفريقي”

معين شعباني يكشف لـ”العمق” حقيقة عرض الجيش الملكي