المباراة أثارت انتقادات مناهضي التطبيع.. المنتخب المغربي النسوي للسلة يهزم نظيره الإسرائيلي

16 يونيو 2022 - 08:30

انتصر المنتخب الوطني المغربي النسوي لكرة السلة، على نظيره الإسرائيلي بحصة 62 مقابل 58، في مباراة ودية جرت بينهما، مساء الأربعاء، بقاعة فتح الله البوعزاوي بمدينة سلا، وهي المباراة التي عرفت انتقادات لاذعة من طرف مناهضي التطبيع بالمغرب.

المباراة تأتي كأول تنزيل عملي لمضامين اتفاقية التعاون الموقعة، أمس الثلاثاء في الرباط، بين الجامعة الملكية المغربية لكرة السلة والجمعية الاسرائيلية للعبة، والتي تروم على الخصوص تعزيز التعاون الرياضي بين الجانبين عبر تبادل الخبرات في مجال التدريب والتكوين في رياضة كرة السلة، بحسب الجامعة.

وحضر هذه المباراة رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة السلة، مصطفى أوراش، ورئيس الجمعية الاسرائيلية لكرة السلة، أميرام هليفي، إلى جانب رئيس الاتحاد الدولي لكرة السلة، هماني نيانغ، وديفيد غوفرين رئيس مكتب الاتصال الإسرائيلي بالمغرب.

وكانت الجامعة الملكية المغربية لكرة السلة، قد أعلنت شهر يناير المنصرم، عن توصلها إلى اتفاق وصفته بـ"التاريخي" مع الاتحاد الإسرائيلي للعبة، ينص على تعزيز تعاونهما المشترك ليشمل جميع المجالات التعليمية والصحية والرياضية والاجتماعية المرتبطة بكرة السلة.

وأفاد بلاغ للجامعة، حينها، أن هذا الاتفاق جاء عقب اجتماع عن بعد، شارك فيه عن الجانب الإسرائیلي، أميرام هالیفي رئيس الاتحاد الاسرائیلي لكرة السلة، ومن الجانب المغربي مصطفى أوراش رئيس الجامعة الملكية المغربیة للعبة.

يُشار إلى أن الهيئات المناهضة للتطبيع بالمغرب، وعلى رأسها المرصد المغربي لمناهضة التطبيع، ومجموعة العمل الوطنية من أجل فلسطين، والجبهة المغربية لدعم فلسطين وضد التطبيع، تنتقد بشدة ما أسموها "هستيريا التطبيع" التي يقدم عليها المغرب مع إسرائيل، في مختلف المجالات، وضمنها التطبيع الرياضي.

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

ميسي يعلن أن مونديال قطر 2022 هو “بالتأكيد” آخر مشاركاته بكأس العالم

أزمة اتحاد طنجة.. “رئيس جمعية القدماء” يعدد أسباب توالي النتائج السلبية وإمكانية إقالة الزاكي

المغرب يشارك في إقصائيات بطولة شمال إفريقيا المدرسية لكرة القدم بمصر