إصابات وتخريب ممتلكات.. مباراة وجدة والوداد تنتهي بأعمال شعب والأمن يوقف 12 متورطا

30 يونيو 2022 - 09:30

شهدت الشوارع والأحياء المحيطة بالملعب الشرفي لوجدة وتلك المؤدية إلى المحطة الطرقية للمدينة، أحداث شغب أعقبت مباراة مولودية وجدة والوداد البيضاء، مساء اليوم الأربعاء، والتي انتهت بتتويج الوداد بلقب البطولة الوطنية للمرة الثانية والعشرين في تاريخه.

وبحسب ما عاينه مراسلة جريدة "العمق" من عين المكان، فقد تبادل محسوبون على جماهير مولودية وجدة والوداد الببضاوي الرشق بالحجارة، قبل أن يطارد العشرات من أنصار المولودية نظراءهم من مشجعي الوداد، باستعمال الحجارة والأسلحة البيضاء.

ووفق مقاطع فيديو اطلعت عليها جريدة "العمق"، فقد أدت أحداث الشغب إلى إصابة عدد من مشجعي الوداد، إضافة إلى مواطنين عاديين لم يكونوا ضمن المتفرجين في الملعب، إضافة إلى تكسير سيارات وواجهات عدد من المنازل والمحلات التجارية والممتلكات الخاصة.

كما عاش مراسل "العمق" لحظات صعبة بعدما حاصره محسوبون على الجماهير الوجدية رفقة صحافيين آخرين داخل مبنى عمومي، محاولين الاعتداء عليهم، فيما حاولوا الاعتداء أيضا على رجال أمن وأعوان سلطة إلى جانب عدد من أنصار الوداد كانوا يحتمون بنفس المكان.

وتعرضت حافلة نادي الوداد للرشق بالحجارة أثناء خروجها من الملعب، فيما قالت مصادر مطلعة لجريدة "العمق"، إن رشق حافلة نادي الوداد الرياضي أدى إلى إصابة سائق الحافلة بجروح.

وقبل بداية المباراة، أعلنت السلطات الأمنية بولاية أمن وجدة، عن توقيف 12 شخصا يشتبه في تورطهم في تبادل العنف المرتبط بالشغب الرياضي وإلحاق خسائر مادية بممتلكات عمومية وخاصة، وعدم الامتثال وتعريض موظفين عموميين للإيذاء العمدي.

وتوصلت مصالح الشرطة بمدينة وجدة بإشعار حول تورط مجموعة من المحسوبين على فصائل مشجعي كرة القدم في تبادل العنف والرشق بالحجارة، قبل انطلاق مباراة الوداد البيضاوي ومولودية وجدة.

وأسفرت أحداث الشغب قبل بداية المباراة، عن إلحاق خسائر مادية بسيارة خاصة وبالواجهة الزجاجية للمحطة الطرقية ولوكالة بنكية، فضلا عن إصابة أحد عناصر الشرطة بجروح خلال مشاركته في التدخل الأمني لتحييد الخطر الصادر عن المشتبه فيهم.

وبحسب مصدر أمني، فقد مكن التدخل الفوري لعناصر الشرطة من توقيف اثني عشر شخصا من بين المشتبه فيهم، تم العثور بحوزة أحدهم على سلاح أبيض وقنينة من سائل "الماء الحارق".

وتم إخضاع المشتبه فيهم الموقوفين للبحث القضائي الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن جميع ظروف وملابسات هذه القضية، بينما لازالت الأبحاث والتحريات جارية بغرض توقيف باقي المتورطين في ارتكاب هذه الأفعال الإجرامية بعد تحديد هويات العديد منهم بشكل كامل.

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

جدل يعود من جديد في المونديال.. من الأفضل ميسي أو رونالدو ؟

الركراكي ساحر “الأسود”.. والأفوكادو فاكهة المغاربة

رسميا.. إقالة لويس إنريكي من تدريب منتخب إسبانيا