فيدرر ينهي مسيرته في ملاعب الكرة الصفراء بذرف الدموع إلى جانب رافاييل نادال

24 سبتمبر 2022 - 12:41

كتب روجر فيدرر السطر الأخير في مسيرته الجمعة، بعد مسيرة ذاخرة بالألقاب، وذلك حين شارك في بطولة كأس ليفر للتنس، إلى جانب الإسباني رافائيل نادال في منافسات الزوجي ضمن المنتخب الأوروبي الذي واجه نظيره بقية العالم.

ووضع فيدرر حداً لرحلته في الملاعب عن عمر 41 عاماً، بعدما واجه كلّ من الأميركيين جاك سوك وفرانسيس تيافو، إلى جانب نادال الذي كان لسنوات خصمه في المواعيد الكبرى وببطولات الغراند سلام.

وخلال مسيرته استطاع فيدرر الظفر في 103 لقباً ونجح في تحقيق ميداليتين أولمبيتين وحقق أكثر من 1250 انتصاراً ووصل إلى 130 مليون يورو من المنافسات وحدها.

فيدرير كان لسنوات فارساً في عالم التنس حقق 20 لقباً في الغراند سلام، واجه العديد من اللاعبين على غرار أندريه أغاسي ومن ثم رحلته الطويلة في المنافسة على الألقاب مع رافائيل نادال والصربي نوفاك ديوكوفيتش وكذلك البريطاني آندي موراي.

يُعتبر فيدرر بالنسبة للعديد من الجماهير اللاعب الأكثر امتاعاً في تاريخ اللعبة، خاصة أنّه تمتع بموهبة استثنائية وأسلوب أنيق وكان له صولات وجولات لا سيما على الملاعب العشبية التي يعتبر ملكها، بعدما توج في ويمبلدون 8 مرات من 2003 حتى 2007 ومن ثم في 2009 و2012 و2017.

وخسر الثنائي فيدرر ونادال أمام سوك وتيافو بواقع 6-4 و6-7 (2-7) قبل الاحتكام إلى الميني بريك الذي انتهى بواقع 9-11، رغم أن الأسطورة السويسري والإسباني قدما لمحات مميزة امتعت الجماهير، ليذرف على إثرها الدموع أمام الحاضرين وسط تشجيع ودعم كبير.

*العربي الجديد

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

الأسود فخورون بإسعاد الجماهير المغربية ويعدون بالذهاب لأبعد نقطة في المونديال

بعد إقصاء منتخب بلجيكا من الدور الأول.. مدرب “الشياطين الحمر” يعلن مغادرته سفينة الفريق

الركراكي: الشعب المغربي يستحق هذا النصر.. ولا يهمنا المنافس المقبل