مونديال قطر 2022.. المنتخب الألماني عازم على استعادة هيبته

18 نوفمبر 2022 - 03:30

تعتبر مشاركة المنتخب الألماني (دي مانشافت) في كأس العالم 2022، المزمع عقده من 21 نونبر الجاري إلى 18 دجنبر المقبل بقطر، فرصة ذهبية لاستعادة الهيبة التي كان يتمتع بها في عالم الكرة المستديرة، لاسيما بعد مشاركته الأخيرة المخيبة للآمال في مونديال 2018، والتي تميزت بإقصائه من دور المجموعات.

ولا ينوي (دي مانشافت)، الذي بلغ نهائيات كأس العام في عدد من الدورات، أن يفوت فرصة تأهله في مونديال قطر دون ترك بصمته المعهودة، لاسيما وأن هذه النسخة تعرف مشاركة عدد من المنتخبات المرموقة.

لذلك فهو تحد كبير للمنتخب الألماني، الذي سينافس في المجموعة الخامسة إلى جانب إسبانيا واليابان وكوستاريكا، لي ظهر لمختلف الفرق المشاركة قوته المعتادة، وهو المنتخب الذي سبق وأن خاض ثماني نهائيات كأس العالم، وفاز بأربعة منها (1954 و1974 و1990 و2014).

وسيخوض (دي مانشافت) غمار هذا العرس الرياضي الدولي بمدرب جديد، هانزي فليك، الذي تم تعيينه في 25 ماي 2021 خلفا لمواطنه يواخيم لوف الذي أبدى رغبته في مغادرة المنتخب الألماني بعد 15 عاما في قيادته.

وبعد هذا التغيير، دعا الفريق الألماني أسماء جديدة لتعزيز وإعادة إنعاش صفوفه، مع الاحتفاظ بنجومه المعتادين على غرار حارس المرمى مانويل نوير، واللاعب جوشوا كيميتش، وكذلك توماس مولر.

وسيدخل المنتخب الألماني، الذي يستمد قوته أيضا من لاعبين تألقوا في بطولات أوروبية كبرى مثل أنطونيو روديغر (ريال مدريد)، وكاي هافيرتس (تشيلسي)، وثيلو كيهرر (وست هام)، غمار المونديال بدينامية جديدة وحماس مفعم بالحيوية أملا في البصم على أداء جيد.

هكذا، شهدت قائمة اللاعبين الذين تم اختيارهم للمشاركة في مونديال قطر عودة "مفاجئة" للاعب خط الوسط ماريو غوتزه، بعد أكثر من خمس سنوات من الغياب. واللاعب البالغ من العمر 30 عاما، والذي كان الهداف الوحيد في نهائي كأس العالم 2014 ضد الأرجنتين (1-0)، مدرج في قائمة هانزي فليك التي تضم 26 لاعبا، إلى جانب توماس مولر، مانويل نوير، ماتياس غينتر، يوسف موكوكو، ليروي ساني، سيرج غنابري، يوناس هوفمان، إيلكاي غوندوغان، ليون غوريتسكا، من بين آخرين.

ومن بين الغائبين الرئيسيين في المونديال، بالإضافة إلى مهاجم المنتخب، تيمو فيرنر، الذي أجرى عملية جراحية في كاحله الأيسر، هناك ماركو رويس الذي لم يتعافى بشكل كاف من إصابته في منتصف شتنبر في الكاحل الأيمن، والذي سيغيب للمرة الثانية من كأس العالم بعد 2014. بالإضافة إلى قلب دفاع دورتموند، ماتس هوملز، الذي لم يتم اختياره من قبل المدرب.

وفي هذا الصدد، قال مساعد مدرب المنتخب الألماني، داني رول، مؤخرا في تصريح صحفي، إن معايير اختيار اللاعبين الذين سيشاركون في هذا الحدث الكروي العالمي يأخذ في الاعتبار "ما هو الأفضل للمنتخب"، لاسيما "الدور التكتيكي للاعبين، ولكن أيضا ما يتعلق بالجانب الشخصي".

من جانبه، قال هانزي فليك في مقابلة مع الفيفا إن "ألمانيا يجب أن تثبت نفسها في كل كأس عالم جديد، فالفوز ليس نتيجة مؤكدة أبدا، لكن يمكنني أن أؤكد لكم أننا سنكون قادرين على التكيف مع جميع خصومنا".

وأضاف المدرب الألماني "لقد قمنا بتعديل تشكيلة الفريق قليلا، مما سمح لبعض المواهب الشابة بالانضمام إلينا"، مشيرا إلى أن جهود الفريق تركزت بشكل أساسي على التطوير والاستعداد.

وتراهن ألمانيا، بطلة العالم أربع مرات، على المونديال المقبل لمحو الهزيمة التي عاشتها في روسيا قبل أربع سنوات، ولما لا الظفر باللقب للمرة الخامسة في تاريخها.

يشار إلى أن (دي مانشافت) يستهل مبارياته بملاقاة اليابان يوم 23 نونبر الجاري على ملعب خليفة الدولي، قبل أن يواجه المنتخب الإسباني يوم 27 من الشهر ذاته في ملعب "البيت"، على أن يختتم مباريات الدور الأول فاتح دجنبر 2022 أمام كوستاريكا في ملعب "البيت".

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

مدير نادي سوتشي الروسي يقرب عطية الله من الدوري الإيراني

بعد تألقه في اليورو.. يامال يتصدر قائمة أغلى لاعبي برشلونة (صورة)

“بيت المغرب”.. المملكة تبصم على حضور قوي في منطقة المشجعين بأولمبياد باريس