حكم نهائي مونديال 90 بين الأرجنتين وألمانيا يبوح ببعض أسرار اللقاء

01 يونيو 2019 - 06:51

لا زالت المباراة الشهيرة التي جمعت منتخب الأرجنتين بنظيره الألماني في نهائي كأس العالم 1990، على ملعب روما الأولمبي، والتي عرت تتويج منتخب الماكينات تبوح بأسراراها إلى غاية اليوم رغم أن مضى عليها 30 سنة.

المباراة التي انتهت بفوز "الماكينات" بهدف نظيف، من ركلة جزاء مثيرة للجدل احتسبها الحكم المكسيكي إدغاردو كوديسال، شهدت الكثير من المشاهد الاستثنائية، كان أبرزها من صنع أسطورة "التانغو"، دييغو مارادونا.

اليوم بعد مرور ثلاث عقود، كشف كوديسال، عما فعله مارادونا في تلك الليلة التي لا تنسى في تاريخ كرة القدم، مشيرا إلى أن الأخير "لم يعرف أبدا معنى الانضباط" خلال المباراة.

وقال كوديسال لإذاعة "1010" في أوروغواي: "عندما أشهرت البطاقة الحمراء في وجه اللاعب الأرجنتيني بيدرو مونزون (في الدقيقة 65) صرخ مارادونا في وجهي، وراح يتحدث عن (سطو مسلح) ينفذه الفيفا لحرمان منتخب الأرجنتين من الفوز بالكأس للمرة الثانية على التوالي".

وتابع كوديسال وفق ما نقلت صحيفة "ماركا" الإسبانية: "كان بإمكاني طرده هو الآخر حينها.. إنه شخص من بين أسوأ الأشخاص الذين عرفتهم".

وكشف بعدها عن واقعة مؤسفة أخرى قائلا: "لو طبقت القواعد كنت سأطرده حتى قبل أن تبدأ المباراة، حين قام بإشارة بذيئة لجماهير الملعب خلال عزف السلام الوطني الأرجنتيني.. لقد أهان الملعب بأكمله".

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

بونو: المشاركة في الموندياليتو أمر رائع.. وهو فرصة مميزة لجميع الفرق

لاعب هوكي يضحي بأصبعه للمشاركة في الألعاب الأولمبية

بعد اعتقال بودريقة.. مصير مجهول لجوزيف زينباور رفقة الرجاء الموسم المقبل