حسنية أكادير.. أزمة المال والشرعية والنتائج تهدد مستقبل الفريق 

12 مارس 2023 - 05:00

يعيش نادي حسنية أكادير خلال الموسم الحالي وضعية مختلفة بعد مطالبة جماهير النادي بتحقيق نتائج إيجابية ومكتب مسير يوازي طموحهم في المنافسة على الألقاب.

مكونات الفريق السوسي حاولت مرات كثيرة بث نفس جديد في الفريق الذي عانى كثيرا منذ إنطلاق الموسم بالإضافة إلى غيابه عن منصات التتويج.

ورغم كل هذا تطرح عملية إنتخاب مكتب جديد للنادي أسئلة مقلقة بالنسبة لجماهير الفريق، فكيف تعمل مكونات النادي من أجل تجاوز الوضعية الصعبة.

أزمة مالية 

أفاد مصدر مطلع لجريدة "العمق" ان نادي حسنية أكادير يعيش أزمة مالية خانقة تهدد طموح المكتب المسير للنادي في تحقيق البقاء بالقسم الأول خلال ال10 مباريات المتبقية.

وأضاف مصدر الجريدة أن وضعية النادي المالية من شأنها أن تدخل اللاعبين في مرحلة الشك عبر تفكيرهم من الآن في البحث عن فرق برهانات وأهداف اكبر.

غياب النتائج

دخل نادي حسنية أكادير ضمن دائرة الأندية المهددة بمغادرة قسم الصفوة بعد فشل الفريق رفقة المدرب البرازيلي ماركوس باكيتا في تحقيق نتائج إيجابية.

ويحتل الفريق السوسي المركز 14 برصيد 17 نقطة جمعها من اصل 19 مباراة خاضها الفريق بالبطولة الوطنية لكرة القدم بفارق نقطتين عن صاحب المركز 15، و9 نقاط عن صاحب المركز الأخير.

أزمة الشرعية 

وجه عبد الرحمن اليزيدي بصفته منخرط بنادي الحسنية الاتحاد الرياضي بأكادير كرة القدم ووكيللا للائحة رقم 1 لانتخابات تجديد المكتب المديري للنادي بالجمع العام الانتخابي ليوم 25 فبراير 2023 طعنا للعصبة الوطنية لكرة القدم الاحترافية ضد العملية الانتخابية.

وحسب منطوق الطعن الذي توصلت به جريدة "العمق"، فإن الجمع العام المتعلق بالموسم 2021/2022 شهد عدت خروقات انطلاقا من غياب ممثل العصبة الوطنية لكرة القدم الاحترافية، وعدم غعلان رئيس جلسة هذا الجمع العام عن توفر النصاب القانوني، كما أنه لم يتم التأكد من صحة توفر النصاب القانوني كما تؤكد ذلك تسجيلات النقل المباشر مما يجعله جمعا عام غير قانوني.

رئيس مرفوض

أكدت جماهير نادي حسنية أكادير ان "رفضها التام والقاطع للمكتب الحالي برمته لا يتغير بمرور الأيام أو بضمان البقاء أو حتى بحصد الألقاب، بالطبع لن نساوم على ذلك، الخروقات والتجاوزات التي سجلناها في ظرف عشرة أيام أقل ما يقال عنها أنها مهازل بكل المقاييس فالحسنية ليست ضيعة لأحد ولا شركة بملكية خاصة لأحدهم".

وأضافت اولتراس إيمازيغن في بيان لها، "وضع النادي في أيادي أمينة هو المبتغى من هذه الثورة ولن نتوقف حتى نبلغ المراد، ومن هنا إلى هناك سنقوم بتغليب المصلحة العليا للنادي والدفع باللاعبين حتى نرسي بالسفينة إلى بر الأمان".

مصلحة النادي 

عبرت جماهير نادي حسنية أكادير على أن شعار المرحلة هو مصلحة النادي أولا، والمرحلة تقتضي تكثيف الجهود للخروج من هذا المأزق، أيام عصيبة نحن مقبلون عليها تحمل خیبات و دموع لكننا نصر بعزيمتنا و إصرارنا أن تكتمل بضمان بقاء منتظر لا نرجو أن نحرم منه.

من جانبهم أعضاء اللائحة التي يتزعمها اليازيدي كانوا عبروا في بلاغ توصلت “جريدة “العمق” بنسخة منه، عن رفضهم المشاركة في انتخابات المكتب المديري في ظل هذه الظروف تفاديا للمساهمة في تأزيم وضعية النادي، مؤكدين “اعتزازهم بثقة فئة واسعة من المنخرطين وجماهير الحسنية وكافة الغيورين والتي التفت حول مشروعهم الرياضي لتدبير النادي” ، ومعبرين عن “دعمهم المطلق لنادي حسنية اكادير وحرصهم الدائم على مصلحته العليا أولا وأخيرا.

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

رغم الاعتداء عليه.. اللاعب حمد الله مهدد بالايقاف

الزمالك المصري يعلن انسحابه من البطولة الأفريقية

قبل مواجهة غانا.. أسود القاعة يخوضون حصة تدريبية خفيفة