بسبب تمثال “قاسم سليماني”.. الاتحاد السعودي يرفض خوض مواجهة سابهان الإيراني

02 أكتوبر 2023 - 06:45

قرر لاعبو الاتحاد السعودي الانسحاب من مواجهة سابهان الإيراني في دوري أبطال آسيا، اليوم الإثنين، بسبب وجود تمثال "قاسم سليماني" رئيس الحرس الثوري الإيراني السابق، أمام النفق المؤدي لملعب المباراة.

وأُلغيت المباراة بين ناديَي سباهان أصفهان الإيراني والاتحاد السعودي في دوري أبطال آسيا، بعدما غادر لاعبو فريق المملكة السعودية الملعب اعتراضاً على رفع شعارات سياسية، حيث أفادت قناة "الإخبارية" السعودية أن لاعبي الاتحاد غادروا الملعب "اعتراضاً على ممارسات غير مشروعة".

من جانبها، أوردت صحيفة "الشرق الأوسط" السعودية أن فريق الاتحاد غادر الملعب ولن يخوض مباراته أمام سباهان، "اعتراضاً على ممارسات النادي الإيراني بوضع صور وتماثيل بعيدة عن مجال الرياضة".

وكان يفترض أن تنطلق المباراة الساعة السابعة بتوقيت السعودية، لكن لاعبي الاتحاد رفضوا خوضها وأدوا تمارين في غرفة تبديل الملابس، نتيجة وجود تمثال عند مدخل الملعب لقاسم سليماني، القائد السابق لـ"فيلق القدس" التابع للحرس الثوري الإيراني، والذي قُتل بغارة أميركية قرب مطار بغداد عام 2020.

صحيفة "الشرق الأوسط" أوردت أن "المسؤول الإداري في نادي الاتحاد السعودي أبلغ المراقب الإداري الآسيوي بأن الفريق لن ينزل" للملعب، "ما لم تُزل كافة التماثيل الموجودة في مداخله"، قبل أن يتقرر إلغاء اللقاء.

وتتسم العلاقات السعودية الإيرانية بالاحتقان الشديد بسبب الخلافات السياسية والمذهبية على مر التاريخ، ووصلت إلى قطع العلاقات الدبلوماسية بين البلدين في العديد من المناسبات.

ورياضيا، عادة ما تشهد مباريات كرة القدم بين المنتخبين السعودي والإيراني توترا شديدا، فقد تم اختيار المباراة التي جمعت المنتخبين عام 1975 من ضمن الـ10 المنافسات الكروية الدولية المشحونة أكثر سياسيا.

كما امتدت هذه التنافسية بين البلدين إلى مباريات الأندية، فبعد انتصار المنتخب السعودي خارج أرضه في شهر مارس 2009 أدى اللاعبون السعوديون رقصة السيف أمام 100 ألف مشجع إيراني ما اثار غضبا كبيرا وفي ملعب آزادي، وعندما أقصى فريق ذوب آهن الإيراني فريق الهلال من نصف نهائي دوري أبطال آسيا 2010 استهزأ اللاعبون الإيرانيون برقصة السيف أمام المشجعين السعوديين.

كما سبق لسلطات الهجرة السعودية أن أجبرت لاعبي فريق بيروزي الإيراني على أخذ بصمات العين والإصبع عند وصولهم إلى مطار جدة لخوض إحدى مباريات دوري أبطال آسيا 2011 ضد أحد الفرق السعودية، وقد رفض الإيرانيون القيام بذلك، ومكثوا في المطار لمدة 8 ساعات.

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

اسبانيا تطيح بانجلترا وتتوج باليورو للمرة الرابعة في تاريخها

اسبانيا تطيح بانجلترا وتتوج باليورو للمرة الرابعة في تاريخها

التنس.. ألكاراز يقهر ديوكوفيتش ويتوج بلقب ويمبلدون

يوسف العربي يوقع في كشوفات نادي أبويل القبرصي