سيدة كوت ديفوار الأولى.. شقراء تحل المشاكل بـ”الرياضة”

14 فبراير 2024 - 12:30

كانت دومينيك واتارا زوجة الحسن واتارا رئيس كوت ديفوار محور الحديث عقب فوز منتخب البلاد بكأس إفريقيا على حساب نيجيريا بهدفين مقابل هدف في أبيدجان.

أبصرت السبعينية دومينيك النور في قسنطينة الجزائرية لأبوين فرنسيين عام 1953، وعادت إلى فرنسا لتدرس في ستراسبورغ وبعدها تخرجت من جامعة باريس عام 1975 بشهادة في الاقتصاد، وحينها كان متزوجة حديثاً من البروفيسور جان فلورو الذي انتقل إلى أبيدجان قبل وفاته في عام 1984 بعد زواج دام 10 سنوات أثمر عن طفلين.

انتظرت سيدة الأعمال 7 أعوام قبل أن تتزوج مجدداً من الحسن واتارا في العاصمة السنغالية داكار، قبل نحو 19 عاماً من توليه رئاسة كوت ديفوار، وهنا تحولت الفرنسية إلى وجه اجتماعي معروف في الدولة الواقعة غرب إفريقيا، إذ اهتمت بحماية الأطفال من الاستغلال وتمكين المرأة كما عُينت سفيرة لبرنامج الأمم المتحدة لمكافحة انتقال فيروس نقص المناعة المكتسبة من الأمهات إلى أطفالهن.

واتارا حققت نجاحات بعدما آمنت بدور الرياضة في حل مشاكل المجتمع، إذ ركزت على تنظيم مسابقات لكرة القدم على مستوى البلاد للأطفال بين 7 وحتى 15 وذلك لمكافحة تشغيل الأطفال.

بطولة السيدة الأولى والتي تحمل اسمها تنظم في 50 منطقة على مستوى كوت ديفوار أصبحت تحظى بدعم من كبار الشخصيات في المجتمع الرياضي الإيفواري وعلى رأسهم النجم فرانك كيسي لاعب أهلي جدة ومسجل أول هدف لمنتخب بلاده في تاريخ النهائيات الإفريقية.

وتحرص دومينيك على أن تحصل جميع الفرق التي تصل إلى نهائيات البطولة على مبالغ مالية بالإضافة إلى العديد من الجوائز الأخرى.

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

رسميا.. هشام آيت منا رئيسا جديدا لنادي الوداد الرياضي

عروض بالجملة والقرار في يد سوتشي.. ووكيل عطية الله يوضح

بطلب من تين هاغ.. مزراوي على رادار مانشستر يونايتد