كيليان مبابي سيكشف عن فريقه الجديد قبل منافسات بطولة أمم أوروبا

26 مارس 2024 - 09:30

ما زال كيليان مبابي نجم باريس سان جيرمان الفرنسي لم يحدد وجهته المستقبلية، خصوصا وأن عقده ينتهي مع النادي الباريسي مع حلول الصيف القادم، وسط توقعات بأنه سيحسم الأمر قبل منافسات بطولة أوروبا المزمع تنظيمها بألمانيا في يونيو القادم.

وتوقع كيليان مبابي قائد منتخب فرنسا ومحترف نادي باريس سان جيرمان الجمعة أن يكشف عن فريقه الجديد قبل بطولة أوروبا لكرة القدم في يونيو المقبل.

وقال مبابي، الذي سيرحل عن باريس سان جيرمان هذا الصيف، إنه يركز على تمثيل منتخب بلاده في بطولة أوروبا، بالإضافة إلى دورة الألعاب الأولمبية في باريس، وذلك إذا سمح له بالمشاركة.

وأكد كيليان مبابي أنه يثق في معرفة النادي الذي سينتقل إليه الموسم القادم قبل انطلاق منافسات بطولة أوروبا لكرة القدم في يونيو المقبل.

وأبلغ مبابي الصحافيين قبل المباراة الودية أمام ألمانيا "لم أعلن أيّ شيء بعد عن مستقبلي، لأنه لا يوجد شيء لإعلانه. قلت دائما إنه حين يكون هناك شيء سأعلنه. سأفعل ذلك كرجل، أعتقد أن مستقبلي سيتضح قبل بطولة أوروبا".

ولفت مبابي (25 عاما) إلى أن المشاركة في الأولمبياد ستكون حلما بالنسبة إليه، لكن القرار ليس بيديه. وأضاف "أردت دائما اللعب في الأولمبياد، ورغبتي لم تتغير. لكن إذا لم يسمح لي فإنني سأفعل ما يطلب مني (من ناديه الجديد)".

وتقام منافسات كرة القدم للرجال في الأولمبياد بين منتخبات تحت 23 عاما، مع السماح بثلاثة لاعبين فقط فوق السن بالمشاركة مع كل فريق.

وفي وقت سابق، أبلغت فايزة لعماري والدة ووكيلة أعمال النجم كيليان مبابي إدارة ريال مدريد أن ابنها سيلعب في دورة الألعاب الأولمبية التي تستضيفها باريس الصيف المقبل ولن يكون موجودا في الجولة الأميركية التي ينوي النادي الإسباني القيام بها والتي تتضمن مباراة الكلاسيكو أمام برشلونة أواخر يوليو.

واقترب مبابي من الانتقال إلى ريال مدريد الصيف المقبل بعدما أبلغ ناديه باريس سان جيرمان بعدم رغبته في تمديد العقد المبرم بينهما.

وبحسب موقع “ديفينسا سنترال” فإن فلورنتينو بيريز رئيس ريال مدريد، تلقى اتصالاً من فايزة لعماري والدة كيليان تبلغه بأن ابنها سيكون ضمن المنتخب المشارك في أولمبياد باريس 2024 إذ تبحث فرنسا عن ذهبيتها الأولى في كرة القدم منذ 40 عاما.

وأكد الموقع الإسباني، أن فايزة لعماري أبلغت بيريز بأن ابنها يريد خوض دورة الألعاب التي تنطلق أواخر يوليو المقبل كونه يحلم بالفوز بالميدالية الذهبية، وذلك بالإضافة إلى اللعب في بطولة كأس أوروبا التي تستضيفها ألمانيا الصيف المقبل.

وأشار إلى أن رئيس ريال مدريد غاضب للغاية فهو يريد أن يخوض مبابي كأس أوروبا ومن ثم يخضع للراحة قبل أن ينضم إلى الفريق في الجولة الأميركية حيث سيلعب ريال مدريد برشلونة في كلاسيكو جديد تحتضنه الولايات المتحدة للعام الثالث على التوالي.

وأضاف أن بيريز كان واضحا مع فايزة، فهو لا يريد أن يلعب مبابي الأولمبياد كونه التوقيع الأهم للفريق في الصيف المقبل ويريد أن يكون جاهزاً لخوض الموسم.

وسبق أن ألمح تيري هنري مدرب منتخب فرنسا الأولمبي إلى رغبته بضم مبابي إلى القائمة المشاركة في “باريس 2024”.

وأشارت العديد من التقارير الإخبارية إلى إخبار المهاجم الفرنسي ناديه بعدم تجديد عقده والرحيل مجانا نهاية الموسم إلى ريال مدريد بعد التوصل لاتفاق تام.

وأجاب لويس أنريكي المدير الفني لباريس سان جيرمان على سؤال من الأكثر انتشارا حاليا وهو هل ينتقل لاعبه كيليان مبابي إلى ريال مدريد في فترة الانتقالات الصيفية المقبل.

وقال المدير الفني الإسباني عبر قناته على موقع تويتش "مبابي إلى ريال مدريد؟ لا أعلم، لا يوجد أحد يعرف ذلك، فقط مبابي من يعلم". وأضاف "عندما تقرر جميع الأطراف المعنية مشاركة الحقيقة وقراراتها، سنكون هناك للاستماع".

من جهته، علق خوان لابورتا رئيس نادي برشلونة على تقارير تعاقد ريال مدريد مع مبابي. وقال لابورتا لصحيفة "موندو ديبورتيفو"، "قرأت عن الأرقام التي ستكون في عقد مبابي وريال مدريد، هذا يشوّه غرفة خلع الملابس بالتأكيد، لن تكون صفقة قليلة الثمن ولهذا ستكون مشكلة".

وتابع "عليك أن تبيع لاعبا، أليس كذلك؟ لأنهم لن يلعبوا في نفس المكان، لا أحسد ريال مدريد على التوقيع مع مبابي".

ويلعب فينيسيوس جونيور لاعب ريال مدريد في الجناح الأيسر وهو نفس مركز مبابي. ويقدم الجناح البرازيلي مستويات رائعة خلال الموسم الحالي وكذلك قبل عدة مواسم، إذ شارك خلال الموسم الجاري في 28 مباراة وسجل 18 هدفا وصنع 8 أخرى.

وحاول العديد من محللي كرة القدم أن يفسّروا كيف سيلعب الثنائي في نفس الفريق وهما في نفس المركز.

وعلق لابورتا من قبل هل يستطيع التعاقد مع مبابي وذلك ردا على طلب أحد المشجعين لضم المهاجم الفرنسي فقال في مقطع فيديو ضاحكا "أنت لا تعرف أي شيء".

ويعاني فريق برشلونة الإسباني كثيرا بسبب الوضع الاقتصادي الذي يمر به حاليا ولا يستطيع القيام بمثل هذه الصفقات التي تحتاج إلى الكثير من الأموال.

وقد شدد خافيير تيباس رئيس رابطة الأندية الإسبانية من قبل على ذلك الأمر أن برشلونة ليس في موقف يسمح له بعمل صفقات بمقابل مادي كبير.

وفي وقت سابق كشفت تقارير صحفية عن تقديم باريس سان جيرمان الفرنسي عرضا ضخما لنجمه كيليان مبابي في محاولة لإقناعه بتمديد عقده مع الفريق لمدة موسمين، وذلك لمنع رحيله إلى صفوف ريال مدريد الإسباني.

وينتهي عقد مبابي مع باريس سان جيرمان بعد أقل من 4 أشهر، في 30 يونيو القادم، ويُعتقد بأنّ النجم الفرنسي أقرب إلى ريال مدريد هذا الصيف، بعد عدة محاولات فاشلة بدأت في 2017، عندما كان لاعبًا في موناكو الفرنسي.

والشهر الماضي، أفادت صحيفة "سبورت" الإسبانية، بأن مبابي يواجه قرارا صعبا بشأن مستقبله، حيث تلقى عرضا مغريا من النادي الباريسي لتجديد عقده لمدة موسمين، وحسب التقارير، فإن عرض النادي الباريسي يتضمن راتبا سنويا ضخما يزيد عن 80 مليون يورو، ومكافآت إضافية.

ويُدرك باريس سان جيرمان أهمية كيليان مبابي بالنسبة إلى النادي، ولذلك يُركّز كل جهوده على منع انتقاله إلى ريال مدريد، على الأقل في العامين المقبلين، وتتضمن إستراتيجية النادي الباريسي الحالية تقديم عرض ضخم لتجديد عقد مبابي، لا يربطه بالنادي مدى الحياة بل يسمح له بالرحيل مرة أخرى بعد موسمين دون أيّ التزام.

وعلى الرغم من استعداد ريال مدريد لدفع مكافأة انتقال ضخمة إذا تعاقد مع مبابي في صفقة انتقال حر، فإن عرض باريس سان جيرمان المالي يبقى أكثر إغراء، حيث يُقدّم راتبا ضخما ومكافآت إضافية تُقدر بأكثر من ضعف ما يقدمه ريال مدريد.

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

جماهير برشلونة تلجأ لـ”تيكو توك” لإرسال تبرعات للنادي لحسم الصفقات الجديدة

العطل التقني العالمي يعرقل العمليات المعلوماتية لأولمبياد باريس

نادي نهضة بركان يحدد موعد الجمع العام السنوي