أول فوز تحت قيادة السكتيوي.. إكمان يقود أشبال الأطلس لهزم ويلز وديا

26 مارس 2024 - 08:47

حقق المنتخب الوطني المغربي الأولى فوزه الأول تحت قيادة الإطار الوطني، طارق السكتيوي، بعد تغلبه على نظيره الويلزي، بهدفين دون رد، في المباراة التي جمعت الطرفين على أرضية ملعب كلوريا بمدينة أنطاليا بتركيا استعدادا للألعاب الأولمبية بباريس الصيف المقبل.

ويدين المنتخب الأولمبي بهذا الانتصار  لمهاجم الجيش الملكي، حمزة إكمان، الذي افتتح حصة التسجيل منذ الدقيقة 13 من الجولة الأولى قبل أن يعود اللاعب ذاته في الجولة الثانية لحسم الفوز لصالح أشبال الأطلسب بإضافة ثاني الأهداف.

وأقدم السكتيوي على إجراء مجموعة من التغييرات حيث اعتمد على كل من، غنيمي - منعوت - الوافي - بوشواري - الدريوش - ترغالين - بوكامير - لعزيزي - إيغامان - موهوب - يونس طه

وكان المنتخب الوطني المغربي الأولمبي انهزم أمام نظيره الأوكراني، بهدف دون رد، في المباراة الودية التي جمعت الطرفين، الجمعة الماضية، وذلك في اللقاء الأول لأشبال الأطلس تحت قيادة الإطار الوطني، طارق السكتيوي، منذ تعيينه على رأس الإدارة الفنية لأشبال الأطلس خلفا لعصام الشرعي.

وأسفرت القرعة عن وقوع المنتخب الوطني الأولمبي لأقل من 23 سنة في المجموعة الثانية إلى جانب منتخبات الأرجنتين والمتأهل في المركز الثالث في كأس آسيا، إضافة إلى أوكرانيا.

وتدشن كتيبة الناخب الوطني، طارق السكتيوي، مشوراها بأولمبياد باريس بمنتخب “التانغو” في الجولة الأولى من دور المجموعات، قبل ملاقاة المتأهل الثالث عن كأس آسيا ثم مواجهة أوكرانيا في الجولة الأخيرة.

وحسب لوائح الألعاب الأولمبية، فيتوجب على كل منتخب مشارك في “صنف كرة القدم” تحديد القائمة النهائية التي ستشارك في الألعاب الأولمبية “باريس 2024″، قبل يوم 6 يوليوز 2024، حيث تتكون القائمة من 18 لاعبا فقط، 15 لاعبا على الأقل منهم من مواليد 1 يناير 2001 أو ما بعده، مع السماح باستدعاء ثلاثة لاعبين فقط فوق 23 سنة.

وتمكن المنتخب الوطني من التأهل إلى الألعاب الأولمبية للمرة الثامنة في تاريخه بعد الأولى سنة 1964 في طوكيو، والثانية سنة 1972 في ميونخ الألمانية، والثالثة سنة 1984 في لوس أنجليس الأمريكية، والرابعة سنة 1992 في برشلونة الإسبانية، والخامسة سنة 2000 في سيدني الأسترالية، السادسة سنة 2004 في أثينا اليونانية، والسابعة سنة 2012 في العاصمة لندن البريطانية.

ويبقى أفضل إنجاز للمنتخب المغربي في الألعاب الأولمبية بلوغه دور ربع النهائي في دورة 1972 في ميونخ الألمانية، علما أنه ودع من دور المجموعات في آخر مشاركة له في دورة لندن سنة 2012.

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

الجيش الملكي يحسم هوية مدربه الجديد والوداد يقترب من تعيين “موكوينا”

مصدر لـ”العمق”: الوداد في مفاوضات متقدمة مع موكوينا لتدريبه الموسم المقبل

الوداد ينفي تعيين مرشح سابق للرئاسة على رأس فرع فريقه النسوي