مطالب بفتح تحقيق في مباراة برشيد والكوكب تربك وزارة الشباب والرياضة

16 يونيو 2020 - 01:46

علمت جريدة "العمق" من مصدر مطلع أن مطالب فتح تحقيق في مباراة الكوكب المراكشي ويوسفية برشيد خلقت ضجة كبيرة داخل وزارة الشباب والرياضة بعد تقديم 4 برلمانيين أسئلة كتابية إلى وزير الشباب والرياضة من أجل فتح تحقيق في نتيجة المباراة.

وقدم 4 نواب برلمانيون سؤالا في الموضوع للمطالبة بالتحقيق في ما أثير عن مباراة مراكش، ويتعلق الأمر بكل من البرلمانيان عن حزب الأصالة والمعاصرة نور الدين الهروشي وفاطمة السعدي، والنائب البرلماني عن المجموعة النيابية للتقدم والاشتراكية محمد العربي أحنين، والنائب البرلماني عن حزب العدالة والتنمية أحمد الهيقي.

وأضاف مصدر الجريدة أن وزارة الشباب والرياضة راسلت الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم من أجل تزويدها بمعطيات حول المباراة وردود الفعل المتباينة التي أعقبتها.

وكانت هيئة المحامين بمدينة تطوان، اعتبرت “المقابلة التي جرت بين يوسفية برشيد والكوكب المراكشي غابت عنها للأسف الروح التنافسية الشريفة بمعاينة وإقرار الفاعلين الإعلاميين والرياضيين وصارت محط سخرية لاذعة من شأنها خدش سمعة الجامعة الملكية لكرة القدم”.

وأضافت الهيئة في رسالة موجهة لرئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، أنه “مجددا كانت تلك المباراة سببا في احتقان كبير ساد بين الفرق في ختام البطولة وصرنا نشاهد ونتابع يوميا ملاسنات وتبادل اتهامات بين العديد من مسؤولي الأندية وجماهيرها بما لا يخدم مطلقا الرياضة في بلادنا”.

وتابعت الهيئة في رسالتها، أن "فريق المغرب التطواني من أبرز المتضررين في هذا الشأن كفريق مهدد إلى جانب الكوكب المراكشي بالنزول، وتبعا لذلك فقد تشكل وعي جماعي بخطورة الوضع الراهن وخلال المسافات الأخيرة للبطولة وتشكيك عام في مآلاته بما تأسس عليه مطلب شعبي بتشكيل لجنة تحقيق على مستوى الجامعة”.

وطالبت الهيئة “الاستعانة برياضيين وإعلاميين من دوي الاختصاص وحكام نزهاء مستقلين بهدف إعادة مشاهدة المباراة المذكورة و انجاز تقرير بخلاصات علمية دقيقة تحسم في الأمر وترفع حالة التوجس هاته قبل إجراء الجولتين الأخيرتين من البطولة”.

وكانت إدارة نادي الكوكب المراكشي، قررت على إثر التصريحات والتدوينات لأحد منخرطي نادي المغرب التطواني، رفع دعوى قضائية ضد المنخرط المعنى بالأمر لما اعتبرته إدارة الكوكب مساسا بالفريق.

وشجبت إدارة النادي في رسالة وجهتها لرئيس الجامعة الملكية لكرة القدم، جميع الاتهامات التي بخست مجهودات الفريق، لاعبين، وطاقم وجماهير من أجل المنافسة على البقاء في القسم الاحترافي الأول، داعية إلى مشاهدة المباراة للوقوف على جدارة الكوكب للفوز بها وتسيده أطوارها خاصة الشوط الثاني.

وتابعت الرسالة، “وإذ يلتزم الكوكب المراكشي بأي إجراء تتخذه الجامعة الملكية بكرة القدم ونراه مناسبا في هذه النازلة، وإخفاقا لمبدأ السواسية أمام القوانين فإن فريقنا يطالب أيضا أن يفتح تحقيقا موسعا وشاملا لمقابلات المغرب التطواني التالية بغض النظر عن نتائجها ضد المولودية الوجدية عن الجولة 24 ضد يوسفية برشيد عن الجولة 25 ضد الدفاع الحسني الجديدي عن الجولة 26 ضد شباب الريف الحسيمي عن الجولة 27 وضد حسنية أكادير عن الجولة 28”.

وطالب النادي بفتح نفس التحقيق وفق نفس المساطر في مقابلات عن القسم الوطني الثاني، وقسم الهواة ستتم موافاتكم بتفاصيلها برسم الموسم الرياضي الحالي، وكذا بعض مقابلات الموسم الرياضي الحالي، وكذا بعض مقابلات الموسم الفارط التي لعبها المغرب التطواني نفسه وأندية أخرى.

وأشار النادي إلى أنه، بما أن مبدأ تكافؤ الفرص قد أصبح كلمة تتداول وفق المصلحة، فقد آن الأوان أن نخبركم السيد الرئيس أن فريقنا هو الأكثر تضررا من عدم احترام هذه القاعدة، فكل الفرق لها مداخيل بيع التذاكر إلا فريقنا، وكل الفرق تستفيد من دعم المجالس إلا فريقنا علاوة على حرماننا من مداخيل النقل التلفزي أو أي دعم تعويضي عن ملعب الحارثي.

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

الادعاء الألماني يؤكد لـ”العمق” اعتقال بودريقة والبدء في إجراءات تسليمه للمغرب (صورة)

“الفيفا” يراسل الزمالك المصري بخصوص قضية خالد بوطيب

رغبة النصيري تقربه من حمل قميص روما الإيطالي