مدرب رجاء أكادير يكشف معاناة البيت الداخلي لأعرق فريق بسوس

15 يوليو 2020 - 09:31

اعتبر إدالقاضي محند مدرب رجاء أكادير، المشكل المادي، أكبر التحديات التي تواجه فريق رجاء أكادير، الممارس القسم الوطني الأول هواة.

وقال إد القاضي في تصريح للعمق الرياضي، أمس الإثنين 13 يونيو 2020، على هامش اجراء تحاليل كوفيد 19 للاعبي ومسيري الفريق: "طيلة فترة الحجر لصحي، لم نتمكن من التواجد اليومي مع اللاعبين، والكثير منهم سلم بأن البطولة ستتوقف، وبالتالي غاب عنهم الحماس، وبعد قرار الجماعة باستئناف البطولة، حاولنا مع المعد البدني لعصبةب سوس أبو الفرج، إعداد برنامج قمنا بإرساله للاعبين".

وأضاف إد القاضي في تصريحه: "فريق رجاء أكادير بتاريخه العريق، ينقصه اليوم فقط الموارد المالية، فالبقاء ضمن أندية الهواة ضمناه، بفريق من الشباب المحليين، ومازال أمامنا سبع مقابلات، ولكي تعود الرجاء لسابق عهدها، على المجالس المنتخبة، أن تساهم معنا، وتضاعف من قيمة المنحة، حتى تكون عند التطلعات، وتسد حاجيات كرة القدم الحالية".

وعن وضعية اللاعبين، يقول إد القاضي، بأنهم ليسوا مرتاحين، فمنهم من لن يتوصل بعد بمستحقات الأشهر الأخيرة، ولكن مقارنة مع فرق أخرى: "دبرنا الأزمة، بفضل حنكة الرئيس".

وعن إنتدابات بداية السنة المقبلة، وانتقالات اللاعبين، يقول إد القاضي، بأن سياسة الفريق تعتمد على اللاعبين المحليين والشباب، فالتركيبة البشرية تصل من المحليين 95%، "لدينا لاعب واحد فقط وافد من طاطا، وأعين الفرق الكبيرة من القسم الوطني الأول والثاني تترصد لاعبين من رجاء أكادير، ومتمنياتنا لهم بالتوفيق حتى تنتعش خزينة الفريق".

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

جدل يعود من جديد في المونديال.. من الأفضل ميسي أو رونالدو ؟

الركراكي ساحر “الأسود”.. والأفوكادو فاكهة المغاربة

رسميا.. إقالة لويس إنريكي من تدريب منتخب إسبانيا