احتراما لمشاعر صلاح.. ماني رفض احتفال ليفربول به بطلا لأفريقيا

22 فبراير 2022 - 09:30

قدّم ساديو ماني طلبا خاصا لليفربول بعد عودته هو وشريكه في الفريق محمد صلاح من بطولة كأس الأمم الأفريقية.

ووفقا لبرنامج "كنال فوتبول كلوب" الذي يعرض على قناة "كنال+" الفرنسية، طلب ماني من "الليفر" عدم الاحتفال به بعد فوزه مع منتخب السنغال بلقب المونديال الأفريقي في أول مباراة بالبريميرليغ على أرضه ضد نوريتش سيتي، والتي انتهت بفوز ليفربول 3-1، وسجل فيها ماني وصلاح هدفين من أهداف ليفربول الثلاثة.

وتابع البرنامج أن ماني طلب هذا احتراما لصلاح، لأنه لا يريد جرح مشاعره بعد أن وصل النجم المصري مع منتخب بلاده إلى نهائي البطولة، وكان قاب قوسين من الفوز بلقبها وتحقيق أول لقب دولي له مع منتخب بلاده.

وتنافس نجما "الريدز" وجها لوجه في نهائي المسابقة في وقت سابق من هذا الشهر، حيث تفوقت "سنغال ماني" على "مصر صلاح" في المباراة النهائية من البطولة التي أقيمت في الكاميرون.

وكان ماني هو من سدد ركلة الترجيح الحاسمة -بعد أن أهدر ركلة جزاء في الشوط الأول من المباراة- ليهدي الفوز للمنتخب السنغالي، وأول لقب لبلاده على الإطلاق.

وترك النهائي مشاعر متناقضة للغاية بين هذا الثنائي، حيث عاد ماني إلى ليفربول بطلا لأفريقيا، بينما رجع صلاح خالي الوفاض.

لكن عندما سُئل عن لقاء السنغال ومصر القادم في مباراتين حاسمتين بتصفيات كأس العالم الشهر المقبل، كشف ماني أنه وصلاح لا يفكران في الأمر، حتى أنهما يلزمان الصمت عندما يتعلق الأمر بمناقشة نهائي أمم أفريقيا.

وقال ماني في لقاء إعلامي ردا على سؤال حول مباراتي التأهل لكأس العالم الشهر المقبل، "أنا وصلاح لا نتحدث عن ذلك. أعتقد أنني ما زلت أفكر في كأس أفريقيا، لكنهما أيضا مباراتان مهمتان تعنيان الكثير بالنسبة لي ولشعبي".

وتابع "إذا تمكنا من التأهل -وسنفعل كل شيء لتحقيق ذلك- فهذا مهم جدا لي وزملائي في الفريق ولبلدي، لأن التأهل لنهائيات المونديال حلم أي لاعب كرة قدم.. سنكون مستعدين جيدا ونبذل قصارى جهدنا للفوز، لأنه مهم حقا".

ومضى ماني ليكشف أنه يلتزم الصمت ولا يتحدث عن فوزه مع منتخب بلاده بأمم أفريقيا، احتراما لزميله المصري الذي عانى من حسرة كبيرة في النهائي.

وتابع "حتى الآن لن تصدقوني. لكننا لم نتحدث عن ذلك، لأنني أعلم أنه لا يزال محبطًا بالتأكيد"

ومع ذلك، ليست كل الأمور في كأس الأمم الأفريقية خارج النقاش تماما. فقد كشف ماني أنه وصلاح سخرا من ترديد ما تسمى محاولة الأخير اللعب بأعصابه قبل أن يسدد ركلة جزاء فاشلة في الشوط الأول من النهائي.

وقبل لحظات من تنفيذ ركلة الجزاء، رأى ماني صلاح يتحدث مع محمد أبو جبل حارس المرمى، وأعطاه التعليمات عن الزاوية المفضلة لماني.

ورغم أن أحداث المباراة النهائية ما تزال صعبة بعض الشيء بالنسبة لصلاح، يقول ماني إنهما تذكرا الجانب المضحك من ركلة الجزاء الفاشلة.

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

إنذار قضائي لشركة “أديداس” بعد نسبها أقمصة مصنوعة بـ”الزليج المغربي” للجزائر

بعد 124 سنة على انطلاقه.. ماريا كابوتي تقود أول مباراة في تاريخ الدوري الإيطالي

رحلات إلى قطر بـ5000 درهم ذهابا وإيابا لمشجعي المنتخب المغربي في المونديال