انفراد.. تأخر وزارة الرياضة في تسديد 100 مليون من فواتر “الكهرماء” يشل مرافق ملعب مولاي عبد الله

22 مارس 2022 - 11:00

أفاد مصدر مطلع لجريدة "العمق" أن ملعب الأمير مولاي عبد الله يعيش وضعية كارثية بعد أحداث الأحد الأسود التي تسببت في إتلاف وتخريب عدد من مرافقه.

وأضاف مصدر الجريدة أن انقطاع الماء والتيار الكهربائي بعد إشعار الشركة المزودة عن مرافق الملعب زاد من صعوبة الوضعية إثر تأخر الوزارة في تسديد الفواتير بصفتها مسؤولة عن تدبير الملعب قبل التعاقد مع الشركة المكلفة حاليا.

وأوضح مصدر الجريدة أن التكلفة المالية للفواتير الغير مسددة تجاوزت 100 مليون سنتيم لمدة سنة ونصف وهو ما يحول دون القيام بأي إجراء آخر حتى تسديد هذه الفواتير.

وأشار مصدر العمق إلى أن الوضعية الحالية المتمثلة في استمرار انقطاع التيار الكهربائي قد تتسبب في إتلاف العشب الطبيعي للملعب وتعطيل عملية الإصلاح بعد أحداث مباراة كأس العرش.

وكانت الأضرار التي خلفها الحادث المأساوي شملت حوالي 2500 كرسي، وجميع اللوحات الإلكترونية المخصصة الاعلانات وشاشة العرض "المگانا" و18 بوابة خروج، وجميع بوابات الدخول، والحائط الزجاجي المتواجد بمدخل المنطقة المختلطة.

وشملت الأضرار مقصورة الشخصيات، والمعدات الرياضية ومخزن المعدات الرياضية، وكل معدات النظافة والمخزن المخصص لها ومعدات إصلاح عشب المركب الرياضي.

وتم تخريب معدات قاعة الندوات واتلاف جميع مكوناتها، وتخريب جزء من عشب الملعب، واحداث حروف على الحلبة المطاطية جراء رمي الشهب الاصطناعية.

وتعرضت "كاميرات" المراقبة الخاصة بالملعب للتخريب بالإضافة إلى كراسي مقاعد البدلاء واطقم الفرق، كما تم تخريب جميع المرافق الصحية الخاصة بالملعب والسياج الحديدي للمعلب.

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

السنغال تحرج الجزائر وتفوز بكأس أمم إفريقيا للاعبين المحليين

العملود : جزئيات بسيطة حسمت المباراة وأعتذر لجماهير الوداد

مدرب الهلال: مباراتنا ضد الوداد كانت متكافئة والتوفيق حالفنا في ضربات الجزاء