“الطاس” ترفض طعن الوداد في قضية سيسوكو وتحرمه من المشاركة القارية والانتدابات (وثائق)

25 أبريل 2022 - 06:30

أصدرت المحكمة الدولية للتحكيم الرياضي قرارها بخصوص الطعن الذي تقدمت به إدارة الوداد الرياضي ضد لاعبها المالي السابق، سيوكو.

وقضت المحكمة، بجلسة 14 ابريل 2022، برفض الطعن الذي تقدمت به إدارة الوداد فيما قضت به لجنة العقوبات والتاديب للفيفا والقاضي بإلزام الوداد بتنفيذ قرار الطاس و بتأدية المبالغ المحكوم بها مع إضافة 5 في المائة منذ اكتوبر 2017 خارج مصاريف المسطرة التي ستحدد لاحقا وغرامة 20000 فرنك سويسري وتكاليف الطعن

وأصبح الوداد، نتيجة هذا القرار، ممنوعا من القيام بأي انتدابات أو المشاركة في النسخة المقبلة لبطولة دوري أبطال إفريقيا، قبل أن تؤدي هذه المبالغ المحكوم بها خلال 30 يوما.

وانضاف هذا الملف إلى القضايا الاخرى التي وجب تصفيتها قبل رفع المنع من الانتدابات، حيث سبق للوداد الرياضي أن كشف في تقريره المالي برسم الموسمين الماضيين عن قائمة نزاعاته مع مختلف الأجهزة الكروية.

ومن أبرز القضايا التي خسرها الفريق الأحمر، حسب التقرير المالي، كانت ضد مدربه السابق، الحسين عموتة، المدرب الحالي للمنتخب المغربي للاعبين المحليين، حيث وخسر الوداد قضية عموتة، التي رفعها ضده في محكمة التحكيم الرياضية الدولية، بمبلغ يصل مجموعه لـ6 ملايير درهم و280 مليون.

وأيدت “الطاس” الحكم الصادر عن الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، وألزمت فريق الوداد البيضاوي بتسديد مبلغ 620 مليون سنتيم للمدرب الحالي للمنتخب الوطني للمحليين الحسين عموتة، إضافة لتحمل مصاريف التقاضي.

وطالب مدرب المنتخب المغربي المحلي إدارة الوداد الرياضي بصرف مستحقاته العالقة، ومنحة التتويج بدوري أبطال إفريقيا على حساب الأهلي لموسم 2017، مع راتب ثلاث سنوات في عقده مع الفريق، بعد عملية الفسخ من جانب واحد، إضافة إلى منح المباريات العالقة بذمة المكتب المسير.

كما قررت المحكمة تحميل الفريق الأحمر ما يزيد عن 300 مليون سنتيم في قضيته أمام لاعبه السابق الليبيري ويليام جيبور، بعد أن حكمة المحكمة لصالح اللاعب بالحصول على 40 في المائة من إجمالي المبلغ الذي طالب به اللاعب الليبيري.

فيما تم تسوية نزاع الوداد الرياضي مع مدربه السابق، التونسي بشكل ودي، الذي طالب الفريق الأحمر بمبلغ 205 مليون سنتيم، قبل أن يتم تأدية جزء من المبلغ بالتراضي بين الطرفين.

كما أدى الوداد مبلغ 300 مليون سنتيم لصالح لاعبه السابق، جمال أيت بن يدر، إضافة لأدائه أزيد من 130 مليون سنتيم لصالح لاعبه السابق، المهدي قرناص، حيث أيدت محكمة التحكيم الدولية الحكم الذي أصدرته غرفة النزاعات التابعة لجامعة الكرة لصالح اللاعب.

وخسر الفريق الأحمر نزاعه مع لاعبه السابق، كيسوم شيكاتارا، حيث قررت “الطاس” أن يؤدي الوداد 50 في المائة من المبلغ الإجمالي الذي طالب به اللاعب، ما دفع سعيد الناصيري لأداء أزيد من 82 مليون سنتيم، إضافة لمبلغ 48 مليون سنتيم لصالح، أليخاندرو غابريال كينتانا.

وعلى مستوى نزاعاته بالجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، أدى الوداد 95 مليون سنتيم لصالح مدربه الفرنسي السابق، ريني جيرارد، وحوالي 85 مليون سنتيم لصالح حارسه السابق، زهير لعروبي، و130 مليون سنتيم للاعبه السابق ياسين الخروبي، وأزيد من 90 مليون سنتيم لجناحه الأسبق، أمين تغازوي.

بالمقابل، نجح الوداد الرياضي في الفوز في قضيته أمام سليمان ديارا الذي طالب الفريق الأحمر بأداء 21 مليون درهم، قبل أن يقدم اللاعب وفريقه الجديد استئنافا لدى محكمة التحكيم الرياضية الدولية، كما فاز بقضيته ضد محمد السيسي، الذي طالب بثلاث ملايين درهم من الفريق الأحمر.

يشار إلى أن النزاعات الكثيرة للوداد الرياضي مع مختلف لاعبيه ومدربيه السابقين، دفعت الاتحاد الدولي لكرة القدم والجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، في حرمان الفريق الأحمر من التعاقدات خلال سوق الانتقالات الشتوية الماضية.

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

الناصيري يقود الوداد للموسم الثالث دون جمع عام في خرق للقانون

اختتام فعاليات دورة الخريف لبطولة الكيك بوكسينغ المفتوحة بسلا

مونديال 2022: قطر تعلن عدم إلزامية لقاح كوفيد للمشجعين