رونالدو ومودريتش وكيليني أبرز النجوم المهددين بالغياب عن يورو 2021

26 أغسطس 2019 - 07:16

مودريتش ورونالدو والإيطالي كيليني وغيرهم في ذات الدائرة أيضاً، بعد  صدور القرار  بتأجيل بطولة أوروبا 2020 حتى صيف العام المقبل، استقبله معظم عشاق كرة القدم حول العالم بسعادة بالغة إذ سيسهم بإتاحة الفرصة للبطولات المحلية في أوروبا كي تستكمل بعد أن عبث بجداولها فيروس كورونا (كوفيد-19).

يويفا يعلن تأجيل بطولة أمم أوروبا 2020 كريستيانو رونالدو يستعد لما بعد الاعتزال ولكن تأجيل بطولة أوروبا لعام كامل سيهدد مسيرة العديد من نجوم الصف الأول في القارة العجوز، إما بسبب تقدمهم في السن وتأثرهم المباشر بخطط الأجهزة الفنية لمنتخباتهم، أو ربما بإمكانية تراجع مستوياتهم وعدم قدرتهم على الصمود لموسم إضافي لضمان التواجد بيورو 2021.

رونالدو "متهم" بسرقة هدف لزميله مع منتخب البرتغال ونورد هنا قائمة اللاعبين الأبرز من أولئك الذين قد نفتقدهم في بطولة أوروبا 2021 الاستثنائية، علماً أنّ إمكانية حضور العديد منهم تبقى واردة بحسب الظروف الرياضية التي ستحيط بكل منهم.

جرس الإنذار يضرب البرتغال أشهر قليلة فقط كانت فصلت بيبي (37 عاماً) وخوسيه فونتي (36) وكريستيانو رونالدو (35) عن البطولة التي سيدافعون بها عن لقبهم التاريخي، إلا أنّ الأمور تغيّرت حالياً. فيرناندو سانتوس مدرب البرتغال مجبر بالتفكير ملياً قبل الاعتماد مجدداً على قلبي الدفاع على الأقل.

أفضل لاعب في العالم عام 2018 مهدد رئة منتخب كرواتيا وريال مدريد لوكا مودريتش سيبلغ الخامسة والثلاثين في سبتمبر المقبل. فوزه بجائزة أفضل لاعب في العالم 2018 لم يضمن له مكاناً أساسياً مع الملكي بسبب تذبذب مستواه، ولذلك يصعب التكهن بمستقبله الدولي في 2021.

لاعب برشلونة السابق في دائرة الخطر صعّب انتقال فيرمايلين إلى فيسيل كوبي الياباني من عملية دعوته إلى منتخب بلجيكا ومع أنّ الإسباني مارتينز ظلّ مؤمناً بقدرات صاحب الـ34 عاماً لكن مستقبله في اليورو بات أكثر تعقيداً.

إيطاليا وقائدها المتردد لا شك بأنّ إيطاليا ردّت بأفضل طريقة على غيابها عن مونديال 2018، وذلك من خلال نتائجها الملفتة في تصفيات بطولة أوروبا 2020.

قائد الأزوري كيليني اعتزل دولياً عند الفشل بالتأهل لكأس العالم الماضية لكنه عاد عن قراره بعد دعوته للمنتخب ليكون ركيزة أساسية في بطولة أوروبا، والتغيرات الجديدة فرضت على مشاركة صاحب الـ35 عاماً في يورو 2021 التأجيل.

فرحة كازورلا مؤقتة أثار استدعاء سانتي كازورلا (35 عاماً) لمنتخب إسبانيا بريقاً جديداً من الأمل للاعبٍ كانت ستنتهي مسيرته بسبب الإصابات المتلاحقة وأعاد اكتشاف نفسه مع فياريال، ولعل التأجيل سينهي حلمه قبل أن يولد في بطولة أوروبا القادمة.

ركائز أساسية لمنتخبات أخرى تبقى أسماء أخرى أقل بريقاً تحت خطر الغياب، علماً أننا لا نستطيع تجاهل مدى تأثيرها على منتخباتها سواءً فنياً أو نفسياً.

ففي تركيا يظهر إيمري بيلزوغولو ( 39 عاماً) لاعب فنربهتشه ومع ويلز المدافع آشلي ويليامز (35) وقائد سويسرا ستفيان ليشتشتاينر (36 عاماً) وكذلك الحال مع بولندا ونجمها لوكاس بيتشيك لاعب بوروسيا دورتموند وصاحب الـ34 عاماً.

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

الأرجنتين وكولومبيا.. الرقصة الأخيرة لنجوم الكرة في نهائي كوبا أمريكا

نهائي اليورو.. “لاروخا” تنشد اللقب الرابع والأسود لنسيان خيبة لندن

المنتخب الأولمبي يجري معسكرا مغلقا بـ”ليون” الفرنسية استعدادا للأولمبياد