مونديال قطر 2022.. الفرصة الأخيرة لميسي رفقة الأرجنتين

19 نوفمبر 2022 - 03:30

"التاريخ يعيد نفسه ربما للمرة الثالثة"، هذه العبارة تعتبر إلى حد كبير انعكاسا مثاليا للحالة النفسية التي تصاحب منتخب الأرجنتين والملايين من أنصاره في مونديال قطر 2022.

بداية، هناك رغبة مشروعة لفريق من حجم الأرجنتين في الحصول على تتويج ثالث، بعد ذلك الذي حصل عليه خلال كأس العالم 1978 وقبله، الأكثر شهرة على الإطلاق ، هناك تتويج سنة 1986 مع مارادونا في مكسيكو سيتي.

هناك أيض ا رغبة لدى أمة بأكملها في رؤية نجمها الأبرز في الوقت الحالي، ليونيل ميسي، وهو يرفع الكأس الوحيدة التي تنقص سجله الحافل، كأس العالم. وستقود الأرجنتين المجموعة الثالثة التي تتقاسمها مع المملكة العربية السعودية وبولونيا والمكسيك.

ويجمع معظم المعلقين على أن ميسي ورفاقه سيجتازون الدور الأول دون صعوبة ضد الفرق التي مستواها الفني أقل بكثير من مستوى لاعبي المدرب ليونيل سكالوني. يصل المنتخب الأرجنتيني إلى قطر منتشيا بالفوز مؤخرا بكأس أمريكا 2021 ، والفوز بنهائي فيناليسيما بنتيجة 3-0 ضد إيطاليا، واحتلال المركز الثاني في تصفيات أمريكا الجنوبية، خلف منافسهم الأبدي ، البرازيل.

كما سيحضر ألبيسيليستي في الدوحة وفي جعبته سبب آخر للفخر. إذ راكم 35 انتصار ا متواليا، وقد يعتلي منصة التتويج باعتباره المنتخب الذي لا يقهر لأطول فترة، حيث أن الرقم القياسي الحالي تحتفظ به إيطاليا. من الواضح أن أنظار العالم ستكون مسلطة على "البرغوث" ، ميسي ( 35 سنة) ، الذي أعلن أن مونديال قطر 2022 سيكون الأخير له. وسيكون الفرصة الأخيرة لرفع الكأس الوحيدة التي لم يفز بها قط في مسيرته الدولية الرائعة.

بفوزه بكأس كوبا أمريكا 2021 ونهائي فيناليسيما، بات البرغوث يتحمل ثقل ا كبير ا على عاتقه، وهو ما من شأنه أن يمهد الطريق للفوز باللقب العالمي. في نظر سكالوني ، يعتبر ميسي محور تماسك الفريق، والقوة التي توحد الشباب وذوي الخبرة معا، والقاطرة للعبة الجماعية التي هي الرهان الأساسي لهذا الفريق.

وبلغة الأرقام التي لا تقبل الجدل، فقد لعب ميسي 162 مباراة للمنتخب وسجل 86 هدف ا ، بمعدل هدف واحد كل مباراتين.

هل يتعلق الأمر بتواضع أو استراتيجية تواصل عندما قال ميسي قبل بضعة أسابيع إن "هناك العديد من الفرق التي تريد نفس الشيء (الكأس) مثلنا (...) بعضها أفضل بكثير" من المنتخب الأرجنتيني.

في قطر، ستلعب الأرجنتين كأس العالم التاسع عشر ويبدو أنها قررت نسيان الصورة الباهتة التي خلفتها مشاركتها في روسيا 2018 حيث خرجت من دور الـ16. في تاريخ المسابقة بأكمله، لم تفوت الأرجنتين سوى أربع نسخ: فرنسا 1938 والبرازيل 1950 و سويسرا 1954 والمكسيك 1970.

بالإضافة إلى الفوز بكأسين في 1978 و 1986 ، لعبت الأرجنتين في ثلاث نهائيات: أوروغواي 1930 وإيطاليا 1990 والبرازيل 2014. وستخوض "ألبيسيليستي" مباراتها الأولى في قطر يوم 22 نونبر ضد السعودية وبعد أربعة أيام ستواجه المكسيكيين وتختتم دور المجموعات يوم 30 نونبر ضد بولونيا.

وكشف ليونيل سكالوني يوم الجمعة الماضي، دون مفاجأة كبيرة، عن لائحة 26 لاعبا سيتوجهون إلى قطر. أكثر من 70 بالمائة من اللاعبين الذين تم اختيارهم سيلعبون أول كأس عالم لهم ، أي 19 لاعبا في المجموع.

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

يورو 2024.. إيطاليا تستهل حملة الدفاع عن لقبها بانتصار عسير أمام ألبانيا

بعد تعديل الترتيب.. العصبة الاحترافية تثير غضب الوداد وتجرده من المركز الرابع

وادو يقود فيتا كلوب للتتويج بكأس الكونغو الديموقراطية والتأهل للكونفدرالية