وليد الركراكي مدافعا عن المغرب: لماذا لم يلعب كيليان مبابي للكاميرون أو الجزائر ؟

30 مارس 2023 - 03:30

أكد الناخب الوطني، وليد الركراكي، أنه يرفض محاولات إقناع أي لاعب، خاصة المجنسين، بتمثيل منتخب بعينه، إنما ينتظر أن يخرج القرار من اللاعب نفسه، مستشهدًا بموقف الثنائي الإسباني لابورت والفرنسي كيليان مبابي.

وقال الركراكي، خلال حوار مع صحيفة " El País" الإسبانية: "مزدوجو الجنسية فقط هم من يعرفون معنى هذا الازدواج، لا أحد يمكنه أن يضع نفسه مكان شخص ولد في أوروبا لأب مغربي أو كولومبي أو بيروفي، أنا على سبيل المثال أشعر بالامتنان لفرنسا، حيث نشأت ومارست كرة القدم، لكن لا يمكنني نسيان تاريخ أجدادي، لذلك أطلب من اللاعبين ألا يأتوا لتمثيل المغرب كخيار ثانٍ بعد عرض أنفسهم على منتخبات البلاد التي نشأوا بها".

وأضاف: "التجنيس لا يعني فشلًا اجتماعيًا للبلد الأم، لكن هو فقط تعبير عن شعور داخلي كما فعل لابورت واختار تمثيل إسبانيا بدلًا من فرنسا، لا يمكننا أن نقول أن فرنسا قد فشلت!، فربما شعر لابورت بانتمائه لإسبانيا أكثر خلال التدريبات".

وختم اختتم: "لماذا لم يمثل كيليان مبابي منتخب الكاميرون أو الجزائر واختار فرنسا؟، من الطبيعي أن يختار الأطفال البلد التي نشأوا بها، وهي هي حالة ابراهيم دياز أيضًا، فقد بلغ عامه الـ23 وأصبح قادرًا الآن على اختيار أي المنتخبين سيمثل".

ومازالت قضية اللاعب ابراهيم دياز تشغل الرأي العالم الرياضي المغربي والإسباني، حيث لم يقرر لحدود الساعة المنتخب الذي سيمثله مستقبلا.

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

يورو 2024.. إصابات واعتقالات وتهم جنائية لجماهير في مباراة إيطاليا وكرواتيا

أبرزها الوداد والرجاء.. 10 أندية بالبطولة الاحترافية ممنوعة من الانتدابات

السلامي خلفا لعموتة.. هل وجد منتخب النشامى ضالته في المدرسة التدريبية المغربية؟