تقارير: ميسي يرفض العودة لبرشلونة في وجود هذا الشخص

19 أبريل 2023 - 06:30

أفادت تقارير صحافية بأن أسطورة كرة القدم الأرجنتينية، ليونيل ميسي، يصر على شرط واحد للعودة إلى ملعب "كامب نو" من جديد، مع قرب انتهاء عقده مع ناديه الحالي باريس سان جرمان، وما يتردد عن مفاوضات جادة مع ناديه السابق برشلونة.

ووفقا لتقرير من صحيفة "إل ناسيونال"، فإن ميسي سيرفض العودة إلى برشلونة إذا كان زميله السابق جيرارد بيكيه لا يزال في النادي.

ورغم أن اللاعبين قدما إلى برشلونة معا من خلال أكاديمية لا ماسيا الشهيرة، ولعبا سويا 506 مباريات وفازا بثلاثة ألقاب لدوري أبطال أوروبا، فإن ميسي يلوم بيكيه على رحيله عن النادي، وفقا لقناة الحرة.

وتقول الصحيفة إن بيكيه وقف إلى جانب الرأي القائل في الفريق إن ميسي يجب أن يغادر النادي في صيف عام 2021 لتخفيف الأعباء المالية.

وزعمت صحيفة "أثليتيك" أن بيكيه كان عنصرا رئيسيا وراء إقناع رئيس النادي خوان لابورتا بأن مغادرة ميسي لن تؤثر على الفريق.

ومنذ رحيل ميسي، فشل برشلونة في تجاوز دور المجموعات بدوري أبطال أوروبا.

ورغم أن بيكيه اعتزل لعب كرة القدم العام الماضي، فإن صحيفة سبورت الإسبانية زعمت أن بيكيه لم تتم دعوته لحضور حفل عشاء "لم شمل" للاعبي برشلونة، من قبل ميسي في يناير العام الماضي، إذ تتردد أقاويل بأن بيكيه لديه طموح في أن يكون رئيسا للنادي يوما ما.

ورغم أن ذلك يعد مستبعدا الآن، فليس من المعروف إن كان يمكن أن تسند لقلب الدفاع السابق مناصب أخرى داخل العملاق الكتالوني قريبا.

يشار إلى أن لابورتا قال، الاثنين، إن ميسي في طريق عودته إلى بيته برشلونة، وإن لم يتم تأكيد تصريح الرئيس الذي جاء في إطار غير رسمي، ردا على أحد الأسئلة.

وكان ميسي، البالغ 35 عاما، الذي توج مؤخرا بكأس العالم مع منتخب بلاده في مونديال قطر 2022، غادر برشلونة في أغسطس 2021 لعدم قدرة النادي مالياً على تمديد عقده.

وينتهي عقد "البرغوث" الأرجنتيني مع سان جرمان في 30 يونيو المقبل.

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

رسميا.. عادل هلا يخلف بودريقة في رئاسة المكتب المديري للرجاء الرياضي

موكوينا: الوداد غير جاهز لمونديال الأندية.. وأثق في وعود الرئيس لإعادة النادي لمكانته

تحديد موعد انطلاق البطولة النسوية والسماح بـ4 أجنبيات وحث الأندية على عقد الجموع العامة